مباراة الجزيرة والغرافة.. "الثأر" و4 أمور أخرى تشعل موقعة دوري أبطال آسيا

مباراة الجزيرة والغرافة.. "الثأر" و...

#إرم_سبورت

المصدر: يوسف هجرس – إرم نيوز

تتجه الأنظار مساء الاثنين إلى ملعب ”محمد بن زايد“ في العاصمة الإماراتية أبوظبي لمتابعة المواجهة المرتقبة بين الجزيرة الإماراتي وضيفه الغرافة القطري في الجولة الأولى للمجموعة الأولى بدوري أبطال آسيا.

وتبدو المواجهة قوية ومثيرة بين الجزيرة المتسلح بخبرة مدربه الهولندي هينك تين كات والغرافة الذي يعتمد على قدرات نجومه أيضًا مع المدرب التركي بولنت المدير الفني.

وترصد شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز الأمور التي تشعل المواجهة المثيرة بدوري أبطال آسيا:

ثأر قديم

يبحث الجزيرة عن ثأر قديم أمام الغرافة خاصة أن الفريق القطري يتفوق في لقاءات الفريقين.

وتقابل الفريقان في نسختي دوري الأبطال عامي 2010 و2011 ، وفي نسخة 2010، لعب الفريقان بدور المجموعات وفاز الغرافة في الإمارات بنتيجة 2-1 ثم فاز في قطر بنتيجة 4-2.

وفي نسخة 2011،  تقابلا في دور المجموعات وتعادلا دون أهداف في الإمارات ولكن في قطر فاز الغرافة بنتيجة 5-2.

صراع هولندي

يبدو هناك صراع هولندي بين أصدقاء الماضي فالمدرب الهولندي هينك تين كات المدير الفني للجزيرة سيواجه نجم الطواحين ويسلي شنايدر المنضم حديًا إلى صفوف نادي الغرافة.

وسبق أن تدرب شنايدر مع تين كات في صفوف أياكس الهولندي موسم 2005 – 2006 وتألق شنايدر بشكل لافت مع المدرب القدير وسجل 20 هدفًا ورحل بعدها إلى ريال مدريد الإسباني.

تحسين الأوضاع

يعاني الفريقان من موسم مهزوز والابتعاد بعض الشيئ عن المنافسة على لقب الدوري المحلي.

يبقى الجزيرة حامل اللقب بعيدًا عن المستوى المبهر الذي قدمه في الموسم الماضي ، ومنذ بداية العام الجاري خسر الفريق لقب السوبر الإماراتي وفاز الفريق في مباراتين فقط من 8 مباريات بجانب خسارته في 3 لقاءات وتعادل 3 مرات أيضًا.

ويحتل الفريق المركز الخامس في الدوري الإماراتي برصيد 22 نقطة من 16 مباراة وأصبح بعيدًا بعض الشيئ عن الحفاظ على لقب الدوري.

ويحتل الغرافة المركز السادس في جدول ترتيب الدوري القطري برصيد 20 نقطة وتلقى الفريق 6 هزائم في الدوري هذا الموسم ، وتلقى الفريق هزيمة مريرة من الدحيل بخماسية مقابل هدف واحد وقبلها بجولتين خسر أمام السد برباعية.

مواجهة حساسة

تبدو هذه المباراة حساسة في ظل الظروف السياسية بين دولتي الإمارات وقطر.

وأعلنت الإمارات مع السعودية والبحرين ومصر مقاطعة سياسية ضد قطر ، وتعد هذه المواجهة الأولى بين فرق الإمارات وقطر التي تقام على ملعب أحد البلدين منذ المقاطعة.

مواهب متميزة

يملك الفريقان مواهب متميزة تجعل المواجهة بينهما في غاية القوة والإثارة خاصة أن الجزيرة تبدو صفوفه شبه مكتملة ويعتمد على هدافه الإماراتي علي مبخوت مع حارسه الدولي المخضرم علي خصيف بجانب الهداف البرازيلي رومارينهو والمغربي الموهوب مبارك بوصوفة.

ويعتمد الغرافة أيضًا على مجموعة من اللاعبين الموهوبين على رأسهم المخضرم ويسلي شنايدر والإيراني مهدي طارمي الذي تألق مع منتخب بلاده بجانب الجناح السريع أحمد علاء الدين هداف الفريق برصيد 5 أهداف.

وأكد طارق العشري ، المدير الفني لفريق الشعب الإماراتي الأسبق ، ل“إرم نيوز“ أن الجزيرة تراجع مستواه بعد بطولة كأس العالم 2018 موضحًا أن بطولة دوري أبطال آسيا ستكون مهمة صعبة بالنسبة لأبناء المدرب الهولندي هينك تين كات.

وأوضح أن الجزيرة يضع آماله على خبرة وقدرات الثنائي الهجومي رومارينهو وعلي مبخوت مؤكدًا أن دور الخبرات سيكون مهمًا بالنسبة للفريق الإماراتي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com