إغلاق باب الانتقالات في الدوري الصيني دون توقيع صفقات مدوية

إغلاق باب الانتقالات في الدوري الصيني دون توقيع صفقات مدوية

المصدر: رويترز

عند إغلاق باب الانتقالات الصيفية في الدوري الصيني الممتاز لكرة القدم منتصف الليلة الماضية كان بوسع السلطات الصينية الشعور بالارتياح والرضا وإعلان نجاحها في الحد من تضخم سوق اللاعبين الأجانب في البلاد.

وخلال فترات انتقال سابقة أبرمت صفقات كبيرة جدًا من بينها صفقة انتقال الفرنسي أنطوني موديست من كولونيا الألماني إلى تيانغين قوانغيان الصيني في الأسبوع الماضي.

وحسب تقارير إعلامية فان موديست انضم لفريق المدرب الإيطالي فابيو كانافارو مقابل نحو 35 مليون يورو (40.13 مليون دولار) لكن المبلغ يبقى بعيدًا عن تكلفة حصول شنغهاي سيبغ على خدمات البرازيلي أوسكار لاعب تشيلسي في يناير الماضي والتي قدرت بنحو 60 مليون يورو.

وفي ظل ارتفاع أسعار التعاقدات والأجور تدخلت السلطات الصينية للسيطرة على السوق وفرضت رسومًا عالية على أي تعاقد مع لاعب أجنبي بأكثر من 40 مليون يوان (5.90 مليون دولار) وهو ما أدى لتراجع صفقات الشراء بصورة واضحة.

وقبل أيام قليلة من إغلاق باب الانتقالات تعاقد قوانغتشو إيفرغراند متصدر الدوري الصيني من جديد مع المهاجم البرازيلي المخضرم موريكي (31 عامًا) لمدة 6 أشهر.

وانضم موريكي للنادي الصيني في صفقة انتقال حر بعد فسخ تعاقده مع فاسكو دا غاما.

ومن جهة أخرى أبلغ إيفرغراند لاعبه البرازيلي باولينيو أنه لن يسمح برحيله إلى برشلونة أو أي فريق آخر قبل نهاية الموسم الجاري في الصين.

وذكرت تقارير أن برشلونة عرض 20 مليون يورو (22.79 مليون دولار) لضم لاعب وسط توتنهام هوتسبير السابق والبالغ عمره 28 عامًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com