رياضة

إسرائيل تنتقد سماح الـ"فيفا" بارتداء الحجاب
تاريخ النشر: 02 مارس 2014 17:25 GMT
تاريخ التحديث: 02 مارس 2014 17:26 GMT

إسرائيل تنتقد سماح الـ"فيفا" بارتداء الحجاب

دولة الاحتلال ترى في الحجاب انتهاكا لحقوق الإنسان وقرار الـ"فيفا" جاء لإرضاء المسلمين على حساب حقوق المرأة.

+A -A
المصدر: إرم- (خاص) من محمود صبري

عبر الكاتب الإسرائيلي ”شارون دافيدوفيتش“ عن غضب دولة الكيان الصهيوني من سماح الـ“فيفا“ للنساء بارتداء الحجاب في الملاعب، زاعما أن الاتحاد الدولي لكرة القدم يتعاون مع انتهاك حقوق الإنسان.

وقال دافيدوفيتش في تقرير نشرته صحيفة ”يديعوت آحرونوت“ العبرية:“ الفيفا قررت السماح بارتداء الحجاب في لعبة كرة القدم النسائية لإرضاء المسلمين.. الأمر بدأ بغطاء رأس وحجاب وسينتهي بنقاب“.

وتابع شارون قائلاً: ”رغم أن الحديث يدور حول حرية المرأة، ولكن ليس في كل الأحوال، حيث أن الحجاب أصبح رمزاً لسيطرة الرجال على النساء في العالم الديني المتطرف، باعتبار المرأة ملكية خاصة للرجل الذي يحدد كيف تلبس وكيف ومتى تخلع ملابسها أمامه“.

وأوضح أن الحجاب في بعض الدول مثل أفغانستان يكون بالإكراه، حيث يشرعون القوانين من أجل ذلك، وهو ما حدث في تونس أيضاً، حيث هددت بعض المدرسات تلميذاتهن بالضرب إذا لم يرتدين الحجاب.

وأوجز الكاتب مقاله، بأن الاتحاد الدولي لكرة القدم ينافق الدول الإسلامية، وعلى رأسها قطر التي ستستضيف كأس العالم 2022، متعجباً من تعاون اتحاد دولي بهذا الحجم مع آراء تنتهك حقوق الإنسان- على حد زعمه-.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك