هل يشرب يوفنتوس من كأس مفاجآت موناكو في دوري أبطال أوروبا؟

هل يشرب يوفنتوس من كأس مفاجآت موناكو في دوري أبطال أوروبا؟

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

يظل لقاء يوفنتوس الإيطالي ضد موناكو الفرنسي، مساء اليوم الأربعاء، على ملعب ”لويس الثاني“ في فرنسا في جولة الذهاب بدور الأربعة ببطولة دوري أبطال أوروبا خارج التوقعات.

ويسعى يوفنتوس لاستكمال مسيرته الرائعة في البطولة الأوروبية بحثاً عن استعادة اللقب القاري بعد غياب طويل، بينما يحلم موناكو بمواصلة مغامرته واقتناص البطولة للمرة الأولى.

ويرصد ”إرم نيوز“ في التقرير الآتي أبرز ملامح موقعة يوفنتوس وموناكو.

غارديم وأليغري

يبقى هذا اللقاء بمثابة صدام تكتيكي مثير بين اثنين من المدربين الذين خطفوا الأضواء بدوري الأبطال، وهما ماسيمو أليغري، المدير الفني ليوفنتوس، وليوناردو غارديم، المدير الفني لموناكو.

استطاع أليغري أن يحقق كل شيء في الكرة الإيطالية مع يوفنتوس ويبقى حلمه الأكبر بالتتويج بلقب أوروبا، وهو الأمر الذي أعلنه المدرب الإيطالي لوسائل الإعلام.

ويملك أليغري حلولاً تكتيكية مميزة سواء باللعب بثلاثة مدافعين أو أربعة ولكنه يبقى أحد المدربين المميزين حالياً في الكرة الأوروبية.

ويواجه أليغري المدرب الآخر  الذي خطف الأضواء وهو البرتغالي ليوناردو غارديم، الذي قاد ثورة في موناكو وتجربة أصبحت حديث العالم بأسره.

وأصبح غارديم، 42 عاماً، أحد المدربين الذين يتمتعون بذكاء تكتيكي في مواجهة منافسيه ويلعب كرة جماعية واكتشف جيلاً رائعاً لموناكو.

وسبق أن أكد أحمد حسام ”ميدو“، مهاجم مارسيليا الفرنسي الأسبق، في تصريحات إعلامية أن تجربة موناكو جديرة بالاحترام، ويجب أن تكون محل دراسة من مسؤولي الأندية سواء في أوروبا أو المنطقة العربية باكتشاف مواهب مميزة وصناعة فريق بثمن قليل.

يوفنتوس ملوك الدفاع

يعتمد يوفنتوس على الخلطة الإيطالية بدفاع حديدي في وجود الثنائي المخضرم كيليني وبونوتشي وخلفهما الحارس العملاق جانلويجي بوفون.

وخطف دفاع اليوفي الأضواء في لقاء برشلونة الإسباني بدور الثمانية لدرجة أن البارسا فشل في هز شباك بوفون على مدار 180 دقيقة.

ويعاني يوفنتوس من غياب القلب النابض سامي خضيرة في لقاء موناكو وهو أمر مؤثر للغاية في ظل المستويات الرائعة التي يقدمها خضيرة هذا الموسم لدرجة أنه سجل 5 أهداف وصنع 3 أهداف رغم مهامه الدفاعية.

ويفتقد فريق السيدة العجوز جهود روجاني بجانب بياتسا وبالتالي مهمة خط الوسط ستكون صعبة في يوفنتوس إلا أن حازم إمام، نجم أودينيزي الإيطالي الأسبق، أكد لـ“إرم نيوز“ أن يوفنتوس لن يتأثر بغياب خضيرة لأن فكر أليغري الدفاعي يغلق المساحات على أي منافس.

وأضاف: “ أليغري يعرف كيف يهاجم ويصل للمرمى، ولكنه إيطالي أيضاً ويحفظ الطريقة الدفاعية عن ظهر قلب“.

مغامرة موناكو

يسعى موناكو لاستكمال مغامرته الأوروبية خاصة أن الخطوة قبل الأخيرة جاءت أمام فريق مميز ولكنه بعيد عن الألقاب ومنصات التتويج في أوروبا.

حفز موناكو لاعبيه وتجاهل بطولة كأس الرابطة لدرجة إشراك البدلاء أمام باريس سان جيرمان الفرنسي والخسارة بخماسية إلا أن غارديم يبدو في قمة التركيز في لقاء يوفنتوس.

ويعاني موناكو من غياب غابريل سيديبيه وغابريل بوشيليا وكاريلو، ويراهن غارديم على عناصر الخبرة في صفوف فريقه مثل فالكاو النجم الكولومبي الذي يقدم موسماً استثنائياً وسجل 19 هدفاً.

وأكد أحمد أبو مسلم، ظهير ستراسبورغ الفرنسي الأسبق، لـ“إرم نيوز“، أن موناكو فريق واعد وقادر على تحقيق المفاجآت في المرحلة القادمة بدوري الأبطال.

وأشار إلى أن موناكو يلعب كرة جماعية ويعتمد على السرعات وصغر سن لاعبيه وهو ما يجعله ليس لقمة سائغة للمنافسين.

ديبالا ومبابي

تتجه الأنظار لنجمين من أبرز المواهب في الفريقين وأوروبا حالياً.

يضم يوفنتوس بين صفوفه النجم الأرجنتيني باولو ديبالا الذي سجل هذا الموسم 9 أهداف وصنع 7 أهداف ويعيش حالة توهج خاصة بعدما ساهم في الإطاحة ببرشلونة الإسباني.

ويملك موناكو موهبة آخرى وهو الفرنسي مبابي الذي سجل 14 هدفاً وصنع 8 لزملائه وأصبح حديث أوروبا في ظل صغر سنه وتقارب أسلوب لعبه مع نجم فرنسا الأسبق تييري هنري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com