مدربون عالميون من القمة إلى الهاوية (فيديوغرافيك)

مدربون عالميون من القمة إلى الهاوية (فيديوغرافيك)
Britain Football Soccer - Leicester City v Liverpool - Premier League - King Power Stadium - 27/2/17 A girl walks past a mural of former Leicester City manager Claudio Ranieri ahead of the game Reuters / Darren Staples Livepic EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or "live" services. Online in-match use limited to 45 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications. Please contact your account representative for further details.

المصدر: كريم محمد – إرم نيوز

بعدما وصل بعض المدربين إلى قمة التوهج وتحقيق النجاحات والبطولات عادوا إلى الخلف وأصبحوا يتجهون من فشل إلى فشل وإضاعة الألقاب وسط دهشة مشجعيهم ومحبيهم.

وتضم القائمة العديد من الأسماء المميزة التي كانت ملء السمع والبصر وهو ما ترصده ”إرم نيوز“ في الفيديو غرافيك التالي:

فينغر.. 67 عامًا

حقق لقبين مع موناكو الفرنسي و15 بطولة مع آرسنال منها 3 ألقاب للدوري الإنجليزي.

لم يحقق أي بطولة منذ 2015 ولم يحصد لقب البريميرليج منذ 2004 ولم يفز بدوري أبطال أوروبا.

تطالب جماهير آرسنال برحيله بسبب سوء النتائج والهزائم الثقيلة أمام بايرن ميونخ الألماني.

غوارديولا.. 46 عامًا

أحدث طفرة في أداء برشلونة الإسباني وحقق 14 بطولة من بينها لقبا دوري أبطال أوروبا عامي 2009 و2011.

بعد رحيل غوارديولا عن برشلونة فشل في تحقيق دوري الأبطال مع بايرن.

يعاني غوارديولا مع مانشستر سيتي الإنجليزي حاليًا وخرج من كل البطولات عدا كأس الاتحاد الإنجليزي بجانب ابتعاده عن المنافسة بالدوري.

مورينيو.. 54 عامًا

قاد بورتو البرتغالي للفوز بدوري أبطال أوروبا العام 2004.

كتب التاريخ مع تشيلسي بعد الفوز بـ8 ألقاب واستعادة الدوري.

حقق دوري أبطال أوروبا مع إنتر الإيطالي وحصد الدوري مع ريال مدريد.

لم يحقق النجاحات الكبيرة مع تشيلسي في الولاية الثانية ورحل إلى مانشستر يونايتد حيث بدأ استعادة توازنه.

مانشيني.. 52 عامًا

حقق لقب كأس إيطاليا مع فيورنتينا ولاتسيو وقاد إنتر للتتويج بالدوري الإيطالي 3 مرات متتالية.

حقق لقب الدوري الإنجليزي مع مانشستر سيتي موسم 2011 – 2012.

فشل في تجاربه بعد السيتي في تركيا وابتعد عن الأضواء.

بينتيز.. 56 عامًا

لمع نجمه بعد قيادة فالنسيا للفوز بالدوري الإسباني موسم 2001 – 2002 ثم موسم 2003 – 2004

حصد لقب دوري أبطال أوروبا مع ليفربول الإنجليزي موسم 2004 – 2005 وكان على قمة مدربي الدوري في العالم.

قاد إنتر الإيطالي للتتويج بمونديال الأندية وفاز مع تشيلسي الإنجليزي بالدوري الأوروبي.

تراجع وحقق نتائج هزيلة مع ريال مدريد ثم رحل لتدريب نيوكاسل وفشل في إنقاذه من الهبوط.

رانييري.. 65 عامًا

وصل إلى قمة الإعجاز الكروي بعدما حقق لقب الدوري الإنجليزي مع ليستر سيتي.

رحل عن ليستر وسط الموسم في ظل تراجع النتائج ودخول الفريق في دوامة الهروب من شبح الهبوط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com