رياضة

فالكاو لا يزال في المستشفى بعد إصابته بالرأس
تاريخ النشر: 22 سبتمبر 2016 15:54 GMT
تاريخ التحديث: 22 سبتمبر 2016 16:09 GMT

فالكاو لا يزال في المستشفى بعد إصابته بالرأس

المهاجم الكولومبي يتلقى ضربة في الرأس خلال لقاء نيس وموناكو ومدرب فريقه يحتج على عدم طرد حارس نيس.

+A -A
المصدر: نورالدين ميفراني – إرم نيوز

لايزال المهاجم الكولومبي رادميل فالكاو لاعب موناكو الفرنسي يتواجد في مستشفى بمدينة نيس تحت المراقبة الطبية بعد تلقيه ضربة على الرأس من حارس نيس خلال لقاء الفريقين ليلة أمس في الدوري الفرنسي الدرجة الأولى.

ورغم أن الفحوصات الطبية وصور الأشعة أكدت عدم إصابة المهاجم الكولومبي بأي كسر في الجمجمة وأن حالته الصحية جيدة لكن الأطباء قرروا إبقاءه لمدة 24 ساعة تحت المراقبة ومن ضمنهم طبيب أعصاب.

ولم يعلن البرتغالي ليوناردو جاريم مدرب موناكو إن كان اللاعب سيشارك في اللقاء القادم أمام أنجيه السبت المقبل لكنه احتج على عدم طرد حارس نيس يوهان كاردينال.

وقال مدرب موناكو: ”الحكام يجب أن يعاقبوا مثل هذه التدخلات، بالنسبة لي كانت تستحق بطاقة حمراء، لأن كل لاعب يتعرض للخطر يجب أن يعاقَب المتسبب فيه“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك