هل يوقف موناكو انتصارات باريس سان جيرمان في الدوري الفرنسي؟

هل يوقف موناكو انتصارات باريس سان جيرمان في الدوري الفرنسي؟
Football Soccer - Paris Saint Germain v FC Metz - French Ligue 1 - Parc des Princes stadium in Paris, France - 21/08/06. Paris' Lucas (L) celebrates his goal with teammate David Luiz. REUTERS/Pascal Rossignol

المصدر: يوسف هجرس – إرم نيوز

يظل لقاء موناكو ضد باريس سان جيرمان، واحدًا من أبرز لقاءات القمة في الدوري الفرنسي لكرة القدم، في ظل الندية والتنافس بين الفريقين.

ورغم تفوق باريس سان جيرمان في الكرة الفرنسية، خلال السنوات الخمس الأخيرة بشكل واضح، وبالتحديد منذ امتلاك رجل الأعمال القطري ناصر الخليفي، أسهم النادي، إلا أن لقاء موناكو يظل مليئًا بالندية والإثارة.

ويرصد ”إرم نيوز“ في التقرير الآتي، أبرز ملامح المباراة المميزة، بين موناكو وضيفه باريس سان جيرمان، مساء الأحد، على ملعب ”لويس الثاني“ في الجولة الثالثة للدوري الفرنسي.

ندية واضحة

رغم تفوق باريس سان جيرمان وتألقه وحصد البطولات المحلية والسيطرة عليها في الكرة الفرنسية، إلا أن لقاء موناكو يظل ”كلاسيكو“ مهمًا للكرة الفرنسية.

سان جيرمان في آخر 10 مواجهات ضد موناكو، فاز في 3 مباريات وخسر مرتين وانتهت 5 لقاءات بالتعادل.

وألحق موناكو الهزيمة بسان جيرمان بثنائية في آخر لقاء بين الفريقين في عقر داره بالدوري في الموسم الماضي، وهو ما يضفي أجواءً ثأرية على لقاء الأحد بين عملاقي الكرة الفرنسية.

قدرات موناكو

موناكو يملك قدرات جيدة رغم الاعتراف بتفوق سان جيرمان الفني بشكل واضح، في المستطيل الأخضر.

موناكو أيضًا فريق يجيد الكرة الجماعية، ويعتمد على طريقة 4-2-3-1 ويجيد الانتشار وتوزيع الكرات في وسط الملعب.

ويعتمد موناكو على قدرات صانع الألعاب البرتغالي ليوناردو سيلفا، صاحب الـ22 عامًا، بجانب الجناح الفرنسي الصاعد ليمار والمهاجم جيرماين والقائد نبيل درار.

تفوق سان جيرمان فنيًا

سان جيرمان يتفوق بكل المعايير فنيًا على نظيره موناكو، في ظل الصفقات المميزة التي يبرمها العملاق الفرنسي كل موسم، والتفوق الكبير من النواحي المالية.

واستطاع باريس أن يجدد دماءه، بعد رحيل مديره الفني لوران بلان، وأيضًا انتقال هدافه زلاتان إبراهيموفتش إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي.

وتعاقد سان جيرمان مع المهاجم الإسباني خيسي من ريال مدريد، كما ضم بعض اللاعبين بتوصية من المدير الفني الجديد، مثل كريوتشياك وحاتم بن عرفة، بخلاف وجود النجم الأرجنتيني أنخيل دي ماريا.

صدام غارديم وإيمري

يبقى الصدام الفني مثيرًا بين الثنائي يوناي إيمري مدرب سان جيرمان، وليوناردو غارديم، مدرب موناكو.

إيمري حقق نجاحات مبهرة مع إشبيلية ويسعى لتحقيق الفوز على حساب موناكو، لتأكيد تفوق سان جيرمان في عهده، بعد أن فاز بالجولتين الماضيتين وحصد لقب كأس السوبر.

غارديم، المدرب البرتغالي صاحب الـ42 عامًا، تولى قيادة موناكو منذ عام 2014، وحاول خلال العامين الماضيين إعادة بناء الفريق الفرنسي من أجل تحقيق البطولات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com