ديشان يرفض الكشف عن خطة مواجهة ألمانيا في يورو 2016

ديشان يرفض الكشف عن خطة مواجهة ألمانيا في يورو 2016

المصدر: مارسيليا ـ إرم نيوز

رفض ديدييه ديشان مدرب منتخب فرنسا لكرة القدم الكشف عن الخطة التي سوف يعتمد عليها خلال لقاء فريقه المرتقب أمام منتخب ألمانيا في الدور قبل النهائي لبطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) المقامة حاليا بفرنسا، لكنه أشار إلى توصله للأسلوب الذي سيواجه به منتخب الماكينات غدا الخميس.

ومازح المدرب الفرنسي الصحفيين خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم الأربعاء قائلا ”لقد انتهيت من التفكير في ذلك ولكن جميع الأمور مازالت في رأسي ولا يمكن لأحد التعرف عليها قبل الغد“.

وحجز المنتخب الفرنسي، الذي يحلم بالتتويج باللقب الثالث في تاريخه، بطاقة التأهل للمربع الذهبي للبطولة بعدما تغلب 5 / 2 على منتخب أيسلندا في دور الثمانية.

وتعززت صفوف المنتخب الفرنسي في المباراة التي ستقام بمدينة مارسيليا بعودة نجولو كونتي لاعب وسط الملعب والمدافع عادل رامي اللذين غابا عن مواجهة أيسلندا بسبب الإيقاف.

ولم يتضح بعد ما إذا كان ديشان سوف يواصل اعتماده على أنتوان غريزمان للعب خلف المهاجم الرئيسي أوليفر جيرو أو وضعه في مركز آخر يتيح له فرصة أكبر للتحرك بحرية.

وبدا أن ديشان لم يستقر بعد على القائمة الأساسية لفريقه في مباريات البطولة حتى الآن.

ورغم تصدر فرنسا المجموعة الأولى في الدور الأول، إلا أنها ظهرت بشكل باهت للغاية خلال فوزها على رومانيا وألبانيا وتعادلها السلبي مع سويسرا.

وواصل المنتخب الفرنسي عروضه الهزيلة في دور الستة عشر بعدما قلب تأخره بهدف نظيف في الشوط الأول أمام جمهورية أيرلندا إلى فوز عسير بهدفين مقابل هدف واحد في الشوط الثاني بفضل ثنائية من جريزمان.

وبات منتخب فرنسا مضطرًا الآن لمواجهة منتخب ألمانيا (بطل العالم)، الذي وصفه ديشان ”بالفريق الأفضل في المسابقة“، مشيرًا إلى أنه لا يوجد مجال للخطأ أمامه.

وقال ديشان ”لقد كانت لدينا دائما هذه الثقة والرغبة، للوصول إلى ما نحن فيه الآن. إنها لم تكن عملية خطية ولكن اللاعبون بذلوا أقصى الجهد للوصول إلى هذه النقطة“.

ومن المرجح أن يعود عادل رامي لقيادة الدفاع الفرنسي في المباراة ليلعب بجوار لوران كوتشيلني في مركز قلب الدفاع، بدلا من صامويل أومتيتي الذي خاض مباراة أيسلندا، ولكن عودة كانتي قد تمثل مشكلة لديشان خلال اللقاء.

ويرى ديشان أن بليس ماتويدي، لاعب وسط الملعب المدافع، أحد اللاعبين القليلين الذين لا يمكن الاستغناء عنهم في التشكيلة الأساسية للفريق، في الوقت الذي استعاد فيه بول بوجبا مستواه المعهود أثناء مشاركته أمام أيسلندا.

وإذا قرر ديشان استبعاد بوغبا من التشكيلة الأساسية، فمن المتوقع أن يتم الاعتماد على موسى سيسوكو في الجانب الأيمن لمنتصف الملعب، وهو ما يتماشى مع الطريقة المعتادة للمنتخب الفرنسي 4 / 3 / 3 والتي يلعب خلالها جريزمان وديميتري باييه على جانبي الملعب كقاعدة مثلث خلف جيرو.

ومع الصلابة الدفاعية التي اتسم بها المنتخب الألماني، الذي لم يستقبل سوى هدف واحد فقط من ركلة جزاء، خلال مبارياته الخمس في البطولة حتى الآن، فإن ذلك لن يكون كافيًا لخلق مشاكل لدفاع منتخب الماكينات.

وأوضح ديشان ”إن المنتخب الألماني يحاول دائما فرض سيطرته على منافسيه، من خلال استخلاص الكرة والاستحواذ الدائم عليها، وهو ما ظهر بوضوح في جميع مبارياته بالمسابقة، ولكن لا يمكننا أن نفكر في اللجوء للدفاع ومحاولة إبعادهم عن منطقة الجزاء“.

وأضاف مدرب منتخب فرنسا ”يتعين علينا اللعب بأقصى جهد ممكن“.

ويسعى المنتخب الفرنسي لأن يصبح أول فريق يتوج بالبطولة على ملعبه، منذ أن حقق هذا الإنجاز حينما استضاف نسخة البطولة عام 1984 والتي توج بها للمرة الأولى في تاريخه آنذاك، قبل أن يفوز بكأس العالم ثم باليورو مجددًا عامي 1998 و2000 على الترتيب.

وشدد ديشان ”لا يمكن لأحد تغيير التاريخ، ولكن هناك فصول جديدة مازال يتم كتابتها حاليا. هذه الصفحة مازالت خالية والأمر متروك للاعبين لملئها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com