يورو 2016.. دراكسلر القطعة المفقودة في أحجية ألمانيا

يورو 2016.. دراكسلر القطعة المفقودة في أحجية ألمانيا
Football Soccer - Germany v Slovakia - EURO 2016 - Round of 16 - Stade Pierre-Mauroy, Lille, France - 26/6/16 Germany's Julian Draxler celebrates after scoring their third goal REUTERS/Pascal Rossignol Livepic

المصدر: ليل - إرم نيوز

مع عودته إلى التشكيلة الأساسية للمنتخب الألماني لكرة القدم، كافأ اللاعب جوليان دراكسلر مديره الفني يواكيم لوف وأكد جدارته بثقة المدرب من خلال الدور البارز الذي لعبه في الفوز الكبير 3/0 على المنتخب السلوفاكي اليوم الأحد في الدور الثاني لبطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) المقامة حاليًا بفرنسا.

واختار لوف الدفع بلاعبه دراكسلر 22 عامًا/ في مباراة اليوم مفضلًا إياه على ماريو غوتزه الذي لم يقدم الأداء المنتظر منه في الدور الأول للبطولة.

وأحكم دراكسلر لاعب خط وسط فولفسبورغ قبضته على هذه الفرصة حيث سجل الهدف الثالث للفريق وصنع الهدف الثاني لزميله ماريو غوميز ليستحق جائزة رجل المباراة.

وقدم دراكسلر في مباراة اليوم فاصلًا من الانطلاقات والمراوغات ليفرض نفسه بقوة نجمًا للقاء حتى خروجه في الدقيقة 72.

وكان دراكسلر شارك في التشكيلة الأساسية للمنتخب الألماني (مانشافت) خلال أول مباراتين للفريق بالدور الأول حيث فاز المانشافت على المنتخب الأوكراني 2/0 وتعادل مع بولندا سلبيًا ولكنه غاب عن المباراة الثالثة للمانشافت في الدور الأول والتي فاز فيها على منتخب أيرلندا الشمالية 1/0.

وعاد دراكسلر، الذي يعتبر من أبرز المواهب الألمانية في الوقت الحالي، إلى التشكيلة الأساسية اليوم فيما جلس غوتزه على مقاعد البدلاء للمرة الأولى في البطولة الحالية.

وأثمر هذا التغيير في تشكيلة المانشافت الأساسية؛ حيث وجد لوف في دراكسلر اللاعب صاحب المهارات الذي يمكنه التغلب على الدفاع السلوفاكي القوي.

كما يدرك لوف الآن أنه يمتلك العديد من البدائل الهجومية التي يحتاجها في مباراته التالية بالبطولة حيث يلتقي في دور الـ 8 مع الفائز من المباراة المرتقبة غدًا بين المنتخبين الإسباني والإيطالي.

وقال دراكسلر “أشعر بالسعادة لأنني قدمت أداءً جيدًا اليوم ولأنني ساعدت الفريق… من الصعب بالنسبة لي أن أقوى إذا ما كانت أفضل مبارياتي أو ثاني أفضل مبارياتي مع المانشافت. يمكن للآخرين أن يصدروا حكمهم بشكل أفضل”.

وأضاف “خلال حديثنا داخل الفريق، أبلغني المدرب بأن أركز في المواجهات الفردية مع لاعبي سلوفاكيا. منحني الكثير من الثقة وأكد لي أنني لاعب جيد”.

وبعد 14 عامًا قضاها اللاعب في نادي شالكة الذي التحق به منذ الصغر، أثار دراكسلر جدلًا هائلًا بانتقاله في صيف 2015 إلى فولفسبورغ.

ولكن الموسم الأول للاعب مع فولفسبورغ لم يكن سهلًا على الإطلاق خاصة وأنه انتقل للفريق من أجل سد الفراغ الذي تركه اللاعب البلجيكي الرائع كيفن دي بروين في مركز لاعب الوسط المهاجم حيث انتقل دي بروين لصفوف مانشستر سيتي الإنجليزي.

وجاءت الإصابة العضلية التي تعرّض لها دراكسلر في مطلع أبريل الماضي لتهدد فرصته في المشاركة بيورو 2016 لكنه تعافى في وقت متأخر وخاض مع الفريق البطولة الحالية نظرًا لإصابة إلكاي غوندوغان وماركو رويس نجمي بروسيا دورتموند وغيابهما عن المانشافت في البطولة الحالية.

وقال لوف “تألق دراكسلر في التدريبات الأخيرة للفريق وبدا قويًا في المواجهات الفردية… أخبرته بأن يكون شجاعًا في الهجوم. صنع الهدف الثاني بشكل رائع وأحرز الهدف الثالث للفريق. كان هذا أداءً رائعًا منه”.

كما أشاد غوميز كثيرًا بزميله، وقال “نعلم جيدًا إمكانيات جوليان دراكسلر كما أن لديه قدمين ساحرتين. إنه لاعب جيد ويستثمر كل إمكانياته لصالح الفريق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع