شاهد يمد السلطات السويسرية بمعلومات تساعد في التحقيق مع بلاتر

شاهد يمد السلطات السويسرية بمعلومات تساعد في التحقيق مع بلاتر

زوريخ – قال مكتب المدعي العام السويسري اليوم الخميس إن شاهدًا مهمًا تقدم بمعلومات للمساعدة في الإجراءات الجنائية ضد سيب بلاتر الرئيس الموقوف للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).

وأضاف اندري مارتي المتحدث باسم مكتب المدعي العام السويسري في مقابلة مع برنامج يبث على محطة ايه.ار.دي التلفزيونية الألمانية إنه سيتضح في الفترة ما بين نهاية 2016 وحتى منتصف 2017 ما إذا كان هناك أي دليل يسمح بتوجيه الاتهام لبلاتر الذي انتهت فترة رئاسته في خضم أسوأ أزمة على مدار تاريخ الفيفا.

وأضاف مارتي في بيان عبر البريد الإلكتروني: ”باسم مكتب المدّعي العام السويسري يمكنني تأكيد أنّ الشاهد منحنا معلومات مثيرة للاهتمام ترتبط بالقضيّة وستكون جوهريّة بالنسبة للتحقيقات.“

وخلال المقابلة التلفزيونية وصف مارتي الشاهد بأنه أحد ”المبلغين“ ملمحًا إلى أنه قد يكون من داخل الفيفا لكنه رفض التعليق على هذه النقطة في البيان الذي أُرسل بالبريد الالكتروني.

وفتحت السلطات السويسرية العام الماضي تحقيقًا جنائيًا مع أفراد وسط شبهات تتعلق بوجود سوء إدارة وغسل أموال فيما له صلة بمنح روسيا وقطر حق تنظيم كأس العالم لعامي 2018 و2022.

وأعلن مكتب المدعي العام السويسري فتح تحقيق جنائي مع بلاتر في سبتمبر أيلول الماضي بسبب مدفوعات تزيد على مليوني فرنك سويسري دفعها الفيفا لميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي للعبة.

وعوقب بلاتر وبلاتيني بالإيقاف لثمانية أعوام من لجنة القيم التابعة للفيفا. ونفى الاثنان ارتكابهما لأي مخالفات.

وسيتم انتخاب رئيس جديد للفيفا في فبراير شباط المقبل.

وتجري حاليًا تحقيقات جنائية في الولايات المتحدة تم توجيه الاتهام فيها إلى 41 شخصية وكيان بما في ذلك مجموعة من رؤساء اتحادات كرة القدم إضافة لمسؤولين في الفيفا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة