القضاء الإيراني يستدعي لاعبا عربيا بسبب دفاعه عن ”سوشا مكاني“

القضاء الإيراني يستدعي لاعبا عربيا بسبب دفاعه عن ”سوشا مكاني“

المصدر: مترجم وخاص

أفادت وكالة أنباء ”ميزان“ التابعة للسلطة القضائية الإيرانية، السبت، أن ”لاعب خط الوسط نادي استقلال الأهواز حسين كعبي 30 عاما، استدعي إلى مكتب المدعي العام المعني بشؤون الإعلام للتحقيق معه بشأن التصريحات التي أطلقها الأسبوع الماضي ودفاعه عن حارس مرمى نادي بيروزي الإيراني “ سوشا مكاني“ الذي اتهم بنشر بنشر الدعارة.

وأضافت الوكالة إن ”حسين كعبي حضر اليوم أمام المدعي العام المعني بالنظر بشؤون الإعلام لتوضيح تصريحاته التي أطلقها خلال الأيام الماضية“.

بدوره، قال اللاعب حسين كعبي للوكالة ”أطلقت تصريحات قبل عدة أيام تصريحات دافعت فيها عن زميلي حارس مرمى نادي بيروزي، لكن هذه التصريحات كانت مثيرة بالنسبة للسلطات القضائية ولهذا تم استدعائي وتدوين أقوالي“.

وكان بهنام علي محمدي محامي حارس مرمى نادي بيروزي الإيراني ”سوشا مكاني“، أعلن اليوم، عن إطلاق سراح موكله بكفالة، مشيراً إلى أن التحقيقات مستمرة مع سوشا مكاني.

وكانت السلطات الإيرانية نقلت الأحد الماضي الحارس الإيراني سوشا مكاني إلى سجن ايفين بعد شكوى تقدمت بها فتيات اتهمنه بنشر صورهن معه وهن من دون حجاب.

واتهمت السلطات القضائية ”سوشا مكاني“ بالترويج للفسق والدعارة وتجاوز الآداب العامة عبر نشر صور اعتبرت أنها ”غير لائقة“.

وهدد المدعي العام في طهران عباس جعفري دولت آبادي، الأربعاء الماضي، جميع الرياضيين والفنانين الإيرانيين بتقديمهم للمحاكمة في نشر صور وصفها بـ“غير اللائقة والمخالفة للشؤون الإسلامية عبر مواقع التواصل الاجتماعي“.

وحسين كعبي، من مواليد 23 سبتمبر 1985 في الأحواز في إيران، لاعب كرة قدم إيراني، بدأ مسيرته الكروية مع نادي فولاد خوزستان في عام 2002، ولعب معهم حتى عام 2005، وفي عام 2005 انتقل إلى نادي السد القطري، ثم انتقل إلى نادي فولاد خوزستان، وفي موسم 2006/2007 انتقل إلى نادي الإمارات الإماراتي، وفي عام 2007 انتقل إلى نادي بيروزي، ثم انتقل عام 2007 إلى مع نادي ليستر سيتي الإنجليزي.

وبدأ باللعب مع منتخب إيران لكرة القدم في عام 2002. ينتمي لقبيلة بني كعب العربية التي كان تحكم الأهواز حتى سقوطها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com