سانفريتشي يتربص بأوكلاند في لقاء الثأر والبقاء بمونديال الأندية

سانفريتشي يتربص بأوكلاند في لقاء الثأر والبقاء بمونديال الأندية

يوكوهاما (اليابان) – يقص فريقا سانفريتشي هيروشيما الياباني وأوكلاند سيتي النيوزيلندي غدا الخميس شريط بطولة كأس العالم 2015 للأندية عندما يلتقيان على استاد ”يوكوهاما“ الدولي في افتتاح مباريات البطولة.

وتفتتح البطولة بهذه المباراة المتكافئة في الدور الأول والتي يتأهل الفائز فيها إلى الدور الثاني (ربع النهائي) حيث يلتقي فريق مازيمبي الكونغولي بطل القارة الأفريقية في مواجهة فاصلة على التأهل للمربع الذهبي بالبطولة.

ويتطلع الفريق النيوزيلندي للثأر من منافسه الياباني الذي سبق وأن تغلب عليه 1 / صفر في نفس الدور من البطولة خلال نسخة 2012 .

وأكمل سانفريتشي مؤخرا عقد المتأهلين إلى البطولة الحالية بإحراز لقب الدوري الياباني ليكون ممثلا للبلد المضيف في هذه البطولة.

ويسعى الفريق إلى استغلال الدفعة المعنوية الهائلة التي نالها من إحراز لقب الدوري لتحقيق فوز جديد على أوكلاند الذي يشارك في البطولة للمرة السابعة (رقم قياسي) فيما يشارك سانفريتشي فيها للمرة الثانية فقط علما بأنه احتل المركز الخامس في مشاركته الوحيدة السابقة وكانت عام 2012 .

وفي المقابل ، يأمل أوكلاند في استغلال خبرته والدفعة المعنوية التي نالها من الفوز بالميدالية البرونزية للبطولة في نسخة العام الماضي بالمغرب للثأر من سانفريتشي الذي ينتظر أن يحظى بتأييد جماهيري كبير.

ويتمتع كل من الفريقين بإمكانيات عالية تساعده على البحث عن الفوز في مباراة الغد والتي تمثل مواجهة فاصلة على الاستمرار في البطولة بينما يحتل الخاسر في هذه المباراة المركز السابع الأخير بالبطولة.

وفيما يتمتع فريق سانفريتشي بالسرعة اليابانية المعتادة وكذلك بالإمكانيات الفنية العالية لعدد من لاعبيه إضافة للدعم الجماهيري ، سيكون الحافز المعنوية والخبرة والأداء الجماعي من الأسلحة التي يعتمد عليها أوكلاند.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة