رونالدو: منتخب البرازيل خذلنا.. وسنعاني الأمرين

رونالدو: منتخب البرازيل خذلنا.. وسنعاني الأمرين

ريو دي جانيرو- انتقد المهاجم البرازيلي السابق رونالدو المنتخب الحالي لكرة القدم في بلاده متهما الفريق بأنه خذل أنصاره ومشجعيه خلال الفترة الماضية.

وأوضح رونالدو المعروف بلقب ”الظاهرة“ ، في تصريحات إلى برنامج ”إكسترا أورديناريوس“ بقناة ”سبورت“ التلفزيونية الرياضية ، ”في الآونة الأخيرة ، كان هذا هو وضع الفريق الذي قلص من آمال المشجعين. سنواجه مزيدا من الصعوبات والمشاكل (من أجل التأهل لكأس العالم 2018) . ستكون المشاكل أكثر بالنسبة لنا عن باقي المنافسين“.

وتوج رونالدو مع المنتخب البرازيلي بلقب كأس العالم في نسختي 1994 بالولايات المتحدة و2002 بكوريا الجنوبية واليابان.

وأوضح رونالدو أن المنتخب البرازيلي كان ”أسوأ“ من منتخبات الأرجنتين وتشيلي وكولومبيا وأوروجواي في البطولات الرسمية الأخيرة.

وتبخر حلم الفريق في الفوز بلقبه العالمي السادس خلال بطولتي كأس العالم 2006 بألمانيا و2010 بجنوب أفريقيا حيث خرج من كليهما في دور الثمانية.

ورغم وصول المنتخب البرازيلي للمربع الذهبي في مونديال 2014 بالبرازيل ، تعرض الفريق لأقسى هزيمة في تاريخه بالخسارة 1 / 7 أمام نظيره الألماني في المربع الذهبي ثم صفر / 3 أمام هولندا في مباراة المركز الثالث.

وفي أول بطولة رسمية يخوضها الفريق بعد ”مأساة“ المونديال البرازيلي ، خرج الفريق من دور الثمانية في بطولة كأس أمم أمركيا الجنوبية (كوبا أمريكا) 2015 التي استضافتها تشيلي.

ولم يكن الخروج المبكر هو الخسارة الوحيدة للمنتخب البرازيلي في كوبا أمريكا وإنما تعرض لاعبه نيمار دا سيلفا للإيقاف أربع مباريات ليغيب عن آخر مباراتين للفريق في كوبا أمريكا ثم عن أول مباراتين للفريق بتصفيات المونديال الروسي.

وكانت المباراة الأولى للفريق في تصفيات المونديال الروسي شهدت هزيمته صفر / 2 أمام مضيفه التشيلي يوم الخميس الماضي فيما ستكون المباراة الثانية أمام المنتخب الفنزويلي غدا الثلاثاء بمدينة فورتاليزا البرازيلية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com