رياضة

لوف: ألمانيا ستستعيد غريزتها التهديفية من أجل بطولة أوروبا
تاريخ النشر: 12 أكتوبر 2015 5:52 GMT
تاريخ التحديث: 12 أكتوبر 2015 5:52 GMT

لوف: ألمانيا ستستعيد غريزتها التهديفية من أجل بطولة أوروبا

المنتخب الألماني بطل العالم يتأهل إلى نهائيات كأس الأمم الأوروبية 2016 في فرنسا بعد بفوزه بصعوبة بالغة على جورجيا بنتيجة 2-1 بعدما تصدرت المجموعة الرابعة للتصفيات.

+A -A

قال يواكيم لوف مدرب ألمانيا إن فريقه سيستعيد غريزته التهديفية من أجل بطولة أوروبا لكرة القدم العام القادم، بعد الفوز 2-1 بصعوبة على جورجيا ليحجز مكانه في النهائيات أمس الأحد.

وأهدرت بطلة العالم العديد من الفرص مثلما فعلت عندما خسرت 1-0 أمام إيرلندا يوم الخميس الماضي، وانتظرت حتى الدقيقة 79 لتنتزع الفوز عبر ماكس كروزه وتضمن مكانها في النهائيات التي تستضيفها فرنسا بعدما تصدرت المجموعة الرابعة للتصفيات.

وقال لوف للصحفيين ”نعلم أن هذا ليس ما نطلبه من أنفسنا. ليس بالطريقة التي يسير بها الأمر أمام المرمى. جعلنا الأمور صعبة على أنفسنا.“

وأضاف ”كررنا نفس الأمر أمام ايرلندا. ثلاث أو أربع فرص خطيرة في وقت مبكر ثم بدأت الأخطاء تتوالى. نحن سعداء بالتأهل لكن ليس بآخر مباراتين لنا. هذا ليس مستوانا. أمامنا الكثير من العمل.“

وكان من المفترض أن تتقدم ألمانيا بواحدة من الفرص الثلاث التي أتيحت لماركو ريوس في وقت مبكر، لكن لاعب الوسط المهاجم فشل في التسجيل مثلما فعل العديد من زملائه في الشوط الأول الذي شهد أكثر من عشر محاولات على المرمى من بطلة العالم.

وقال لوف ”ماركو لا يهدر الفرص في المعتاد لكن اليوم أضاع ثلاث فرص خطيرة في وقت مبكر. لديه الامكانات لكن الليلة لم نتمكن من استغلال العدد الكبير من الفرص.“

ويعتقد لوف الذي فضل عدم اللعب بمهاجم صريح مرة أخرى أن معسكر الاعداد الطويل قبل بطولة أوروبا سيساعد الفريق في إنهاء الهجمات.

وقال لوف ”نحتاج للمزيد من العمل لكن الفريق لديه امكانات. اذا حصلنا على معسكر اعداد لمدة ثلاثة أو أربعة أسابيع قبل البطولة سيرتقي الفريق بمستواه.“

وأضاف لوف الذي لم يستبعد الاستعانة بمهاجم صريح في المستقبل ”لا أريد أن نرسل تمريرات طويلة للمهاجم لكن وجود مهاجم واثق من نفسه يأتي ضمن خياراتنا.“

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك