مستوى بالوتيلي يضفي الأمل في ميلان رغم خسارة الديربي

مستوى بالوتيلي يضفي الأمل في ميلان رغم خسارة الديربي

ميلانو- شارك ماريو بالوتيلي لمدة نصف ساعة فقط في مباراة ميلانو أمس الأحد أمام غريمه المحلي انترناسيونالي ضمن منافسات دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم إلا أن العرض الذي قدمه في ظهوره الأول ضمن فترته الثانية مع الفريق يرجح أن بوسعه فتح صفحة جديدة عقب الفترة الحزينة التي أمضاها مع ليفربول.

وكان لحضوره القوي في الملعب أثره السريع في زعزعة دفاع انترناسيونالي مع تمريره الكرة لزملائه في الفريق باستمرار وإثارته لقلق منافسيه وبدا قريبا من تسجيل هدف التعادل من مدى قريب في مناسبتين.

وامتدح ادريانو جالياني الرئيس التنفيذي لميلانو إخلاص بالوتيلي في التدريبات وعلى الرغم من أن الجماهير قد تشعر بأنها سمعت هذه الإشادة من قبل بدا المهاجم الايطالي أكثر تألقا من أي وقت مضى خاصة عند مقارنة ذلك بأدائه مع ليفربول الانجليزي.

وبعد دقائق من حلوله بديلا في المباراة التي خسرها ميلانو 1-صفر تسبب بالوتيلي في إثارة حفيظة فيليبي ميلو لاعب وسط انترناسيونالي مما أدى لحصول الأخير على إنذار.

وبعدها بقليل سدد بالوتيلي من مسافة بعيدة لترتد كرته من القائم قبل أن يسدد ركلة حرة قوية إلا أن الحارس سمير هاندانوفيتش تصدى لها ببراعة.

وقال زميله ريكاردو مونتوليفو ”ماريو بالوتيلي الذي شاهدناه (أمام انترناسيونالي) هو نفسه الذي نرغب في رؤيته في كل مباراة.“

وأضاف ”انه يتدرب بشكل جيد. دعونا نمنحه الوقت وعندما يحين موعد عيد الميلاد فسنرى ما هي المرحلة التي وصل إليها ومدى التغيير الذي لحق به.“

وكانت فترة بالوتيلي الأولى في ميلانو ناجحة نسبيا وغير حافلة بالاحداث حيث سجل 26 هدفا في 43 مباراة بدوري الدرجة الأولى الايطالي وذلك خلال موسم ونصف قضاها مع الفريق قبل ان ينتقل الموسم الماضي الى ليفربول.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com