ميهايلوفيتش يجدد انتقاداته لفريقه ميلان قبل ديربي الغضب

ميهايلوفيتش يجدد انتقاداته لفريقه ميلان قبل ديربي الغضب

عاد المدرب الصربي سينيشا ميهايلوفيتش ليهاجم فريقه ميلان بشكل علني، حين قال اليوم السبت، إن أداءه لا يمكن أن يكون أكثر سوءا مما كان عليه في المباراة السابقة بدوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم.

وسيواجه ميلان غريمه وجاره إنتر ميلان غدا الأحد، ولفت ميهايلوفيتش الأنظار بانتقاداته للاعبيه منذ توليه المهمة، لكنه يبرر ذلك برغبته في تحفيز اللاعبين لتقديم أفضل ما لديهم.

وفاز ميلان على إمبولي 2-1 قبل أسبوعين ليحقق انتصاره الأول مع ميهايلوفيتش منذ تسلم المهمة في يونيو حزيران الماضي، لكن المدرب لا يزال غاضبا من الأداء وكرر انتقاداته اليوم.

وقال ميهايلوفيتش خلال مؤتمر صحفي ”من الصعب أن نلعب بأداء أسوأ من أدائنا أمام إمبولي.“

وأضاف ”من يعرفني جيدا يدرك أن هذه الكلمات هدفها تحفيز اللاعبين ليتحملوا المسؤولية. أساليبي تبدو مباشرة لكنني أعبر عما أفكر به ولا أبحث عن أعذار.“

وتابع ”اللاعبون ليسوا أطفالا لذا كلماتي لا تشكل إهانة بالنسبة لهم. ميلان متعثر منذ ثلاثة أعوام ويجب أن نتوقع المزيد من أنفسنا وإذا ظهرنا بالشكل المطلوب في وقت أسرع سنبدأ في تحقيق النتائج الايجابية.“

وشدد المدرب الصربي على الحاجة إلى ”إزالة الحاجز الذهني لأن الفريق يملك الكفاءة والرغبة.“

وتحدث عن دعم الجماهير قائلا ”ميلان لديه الكثير من المشجعين المتطلبين والمعتادين على الفوز وعندما نلعب بشجاعة سنحظى بدعمهم بينما اللعب مع الخوف من ارتكاب الأخطاء ليس جيدا لفريق طموح.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com