بلاتر: لست فاسدا وأتوقع ”دخول الجنة يوما ما“

بلاتر: لست فاسدا وأتوقع ”دخول الجنة يوما ما“

برلين- قال سيب بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) لمجلة المانية إن ضميره مرتاح ويعتقد أنه سيذهب ”إلى الجنة يوما ما.“

ورغم مزاعم فساد الفيفا لم تتهم سلطات الادعاء الامريكية رئيس الاتحاد الدولي بإرتكاب أي خطأ لكن مصادر مطلعة على التحقيقات في الولايات المتحدة وسويسرا قالت إن فترة وجود بلاتر في منصبه أصبحت تحت الفحص الدقيق.

وأعلن بلاتر في الثاني من يونيو حزيران الماضي أنه سيستقيل بعد انتخابات من المرجح اقامتها بنهاية العام الحالي أو مطلع 2016.

وقال بلاتر في مقابلة مع مجلة بونته الالمانية نشرت اليوم الأربعاء ”ضميري مرتاح . كل من يصفني بالفاسد سيكون عليه إثبات ذلك لكن لا يستطيع أحد إثبات ذلك لأنني لست فاسدا.“

وأضاف بلاتر مشيرا إلى أنه يتقبل الانتقادات ”لكن إذا وصفني أي شخص بالفاسد لأن الفيفا به فساد أستطيع فقط هز رأسي. كل من يقول أشياء مثل هذه يجب أن يذهب إلى السجن.“

وقال بلاتر إنه شخص متدين وإن إيمانه مده بالقوة خلال الأسابيع الماضية.

وأضاف ”لدي صليب ذهبي باركه البابا فرنسيس. أعتقد أنني سأذهب إلى الجنة يوما ما.“

وقال المحامي الخاص برئيس الاتحاد الدولي في الولايات المتحدة أمس الثلاثاء إن بلاتر لن يسافر إلى كندا لحضور نهائي كأس العالم للسيدات يوم الأحد القادم لأسباب شخصية.

ولم تستطع رويترز تحديد أسباب عدم سفر بلاتر إلى فانكوفر لحضور النهائي.

وقال بعض المحامين المختصين بالقضايا الجنائية الدولية إن بلاتر لن يكون حكيما إذا سافر بعد لائحة الاتهام التي أعلنها مدعون في الولايات المتحدة يوم 27 مايو أيار الماضي ضد تسعة من مسؤولي الفيفا الحاليين والسابقين وخمسة رجال أعمال في التسويق الرياضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com