السنغال تحرم كولومبيا من حسم تأهلها في مونديال الشباب

السنغال تحرم كولومبيا من حسم تأهلها في مونديال الشباب

أوكلاند – رضخ منتخبا السنغال وكولومبيا لمنطق التعادل (1-1) في المواجهة القوية التي جمعتهما ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة من كأس العالم تحت 20 سنة نيوزيلندا 2015، لترفع كولومبيا رصيدها إلى 4 نقاط فيما حصلت السنغال على نقطتها الأولى.

استهل منتخب السنغال أحداث اللقاء بنوايا هجومية واضحة، حيث بدأوا في التقدم وتهديد مرمى كولومبيا بوقت مبكر من سيدي سار الذي عكس كرة مباشرة جانبية مرت فوق مرمى ألفارو مونتيرو (9)، ثم أطلق موسى واجي كرة قوية من مسافة متوسطة سيطر عليها الحارس (18).

وإزاء هذا الضغط والسيطرة الواضحة على وسط الملعب نجحت إحدى الهجمات بالوصول لمناطق العمق، مررت الكرة نحو مامادو ثيام الذي تخلص من ثلاثة لاعبين وأوجد لنفسه المساحة المناسبة ليطلق كرة زاحفة مرت عن يسار الحارس مونتيرو وهزت شباكه الهدف الأول (23).

كان طبيعيا أن يعمل لاعبو كولومبيا على الخروج من مناطقهم والامتداد نحو الهجوم في محاولة لتدارك النتيجة، صحيح أن المواجهة كانت أمام الرغبة السنغالية في الدفاع عن التقدم الأمر الذي صعب الأمور على الكولومبيين في الوصول لتهديد مرمى ساي، لكن نشط “لوس كافيتيروس” في الدقائق الأخيرة وبعد أن هزوا الشباك من حالة تسلل، عرف أليكسيس زاباتا كيف يخترق منطقة الجزاء ليتعرض للاعاقة من محمد سانييه لتكون ركلة الجزاء التي نفذها زاباتا بنفسه بعلى طريقة “بانينكا” لتلامس العارضة وتتهادى في المرمى هدف التعادل (43).

في الشوط الثاني بدا حرص كلا الفريقين على عدم قبول الهدف الثاني في المقام الرئيسي، ولذلك فقد تقلصت فرص التهديد بشكل كبير، وأصبحت نادرة في ظل التركيز الدفاعي، وجرب نجم كولومبيا زاباتا مباغتة الحارس من جديد فسدد كرة مباشرة ماكرة تنبه لها إبراهيما ساي وسيطر عليها (56)، خلال هذا الخطأ نال القائد السنغالي جوميز راموس بطاقته الصفراء الثاني في البطولة وسيمنع من خوض اللقاء الأخير في دور المجموعات للإيقاف.

ظلت الخطورة الكولومبية الأكثر وضوحا على قلتها، ولاحت أثمنها عندما اخترق خوان أتيرو منطقة الجزاء من الجهة اليمنى وقدم كرة أرضية مثالية بعيدا عن الدفاع لينقض عليها جواو رودريجيز ولكنه لم يحسن التعامل معها وهو على بعد خطوات من الشباك لتذهب كرته بجوار المرمى بشكل غريب (77). لتمر الدقائق الأخيرة دون تعديل على النتيجة ليقنع كلاهما بنقطة واحدة مع صافرة النهاية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع