غانا تسقط الأرجنتين وتضع قدما في الدور الثاني

غانا تسقط الأرجنتين وتضع قدما في الدور الثاني

ولينجتون – وجه المنتخب الغاني صدمة لنظيره الأرجنتيني وتغلب عليه 2-3 اليوم الثلاثاء على ملعب ”ويستباك“ بمدينة ولينجتون في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية ببطولة كأس العالم للشباب (تحت 20 عاماً) المقامة حالياً في نيوزيلندا.

وافتتح بنيامين تيتيه التسجيل للمنتخب الغاني في الدقيقة 43 ثم أحرز زميله كليفورد أبواجي الهدف الثاني في الدقيقة 60 وأضاف ياو يبوا الهدف الثالث لغانا من ضربة جزاء في الدقيقة 67 .

وفي الدقائق العشر الأخيرة، انتفض المنتخب الأرجنتيني ورد بهدفين سجلهما جيوفاني سيميوني وايميليانو بوينديا في الدقيقتين 80 و89 لكنهما لم ينقذاه من الهزيمة.

ورفع المنتخب الغاني رصيده بذلك إلى أربع نقاط متساوياً مع نظيره النمساوي الذي فاز على بنما 1-2 في وقت سابق اليوم، بينما تجمد رصيد كل من الأرجنتين وبنما عند نقطة واحدة.

وجاء الفوز في مباراة اليوم ليعلن المنتخب الغاني وهو الوحيد من خارج قارتي أمريكا الجنوبية وأوروبا الذي سبق له التتويج بالبطولة وذلك في عام 2009، عن نفسه كمرشح قوي للقب في النسخة الحالية.

أما المنتخب الأرجنتيني، الأكثر تتويجاً في مونديال الشباب برصيد ستة ألقاب، فبات أمام مهمة تبدو صعبة في الجولة الثالثة من أجل انتزاع بطاقة التأهل من دور المجموعات، الذي يصعد منه أول وثاني كل مجموعة بالإضافة إلى أفضل أربعة منتخبات من أصحاب المركز الثالث.

بدأت المباراة بحماس هجومي وسيطرة ميدانية من جانب المنتخب الغاني مقابل حذر دفاعي للأرجنتين، وقد فرض المنتخب الغاني أسلوبه بشكل واضح واخترق أكثر من مرة ليهدد مرمى الأرجنتين لكن افتقاد الدقة والسرعة في التصويب أضاع عليه أكثر من فرصة.

وأتيحت فرصة جيدة أمام إبراهام أتوبراه في الدقيقة 10 عندما تلقى طولية على حدود منطقة الجزاء في ظل رقابة من مدافع وحيد لكنه تسرع في تسديد الكرة ليمسك بها الحارس بثبات.

وجاءت الفرصة الأخطر في الدقيقة 13 وكانت من نصيب المنتخب الغاني أيضاً حيث تلقى ياو يبوا عرضية عالية وسدد الكرة برأسه بقوة لكن الحارس تصدى لها بصعوبة كما تألق في التصدي لكرة أخرى سددها اللاعب نفسه بعدها بثوان.

وظل المنتخب الأرجنتيني غائباً عن أجواء اللقاء، لكنه كاد أن يوجه ضربة مؤلمة إلى منافسه الغاني في الدقيقة 25 حيث سدد أدريان أندريس كوباس كرة خطيرة لكن الحارس لورنس آتي تألق في التصدي لها وأنقذ منتخب بلاده من هدف محقق، وبعدها بثوان سدد اللاعب نفسه كرة أخرى بعد مراوغة الدفاع ببراعة لكنها مرت فوق العارضة.

كذلك تألق حارس مرمى الأرجنتين بشكل كبير في الدقيقة 37 حيث تصدى لكرة صاروخية خادعة سددها جودفريد دونساه من خارج منطقة الجزاء بمسافة.

وقبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول، افتتح المنتخب الغاني التسجيل عندما تلقى بنيامين تيتيه طولية من كليفورد أبواجي على حدود منطقة الجزاء وسدد الكرة بمهارة في الشباك رغم الرقابة الدفاعية.

وكاد المنتخب الأرجنتيني أن يتعادل بعد ثوان من بداية الشوط الثاني حيث تلقى جيوفاني سيميوني عرضية أمام المرمى وصوب الكرة برأسه لكنها مرت بجوار القائم مباشرة.

وتألق الحارس الغاني بشكل كبير في إنقاذ شباكه من هدف في الدقيقة 49 عندما تصدى لكرة خطيرة سددها رودريجو موريرا برأسه.

بعدها استعاد المنتخب الغاني تفوقه الهجومي وعزز تقدمه بالهدف الثاني في الدقيقة 60 إثر هجمة مرتدة سريعة، حيث انطلق صامويل تيتيه ومرر عرضية إلى أبواجي الذي سدد كرة زاحفة سكنت الشباك في الزاوية البعيدة.

وتضاعفت محنة الأرجنتين مع حصول غانا على ضربة جزاء في الدقيقة 67 بدعوى قيام فاكوندو دانيال بعرقلة صامويل تيتيه داخل منطقة الجزاء، وتقدم ياو يبوا لتنفيذ الضربة مسجلاً منها الهدف الثالث لغانا.

وفي الدقائق الأخيرة، قام المنتخب الأرجنتيني بأكثر من محاولة بحثاً عن هدف لحفظ ماء الوجه، وبالفعل سجل في الدقيقة 80 حيث سدد كريستيان اسبينوزا كرة تصدى لها الحارس لكنها أفلتت من يديه بشكل غريب ليتابعها جيوفاني سيميوني بتسديدة في الشباك.

واستغل المنتخب الأرجنتيني تراجع نظيره الغاني وأنعش آماله بشكل كبير بهدف ثان سجله ايميليانو بوينديا في الدقيقة 89 من كرة قوية ارتطمت بأقدام المدافعين ثم الحارس في طريقها إلى الشباك.

وضغط المنتخب الأرجنتيني بقوة أملاً في إدراك التعادل خلال الوقت المحتسب بدل الضائع لكن الفريق الغاني استشعر الخطر وكسر الحصار المفروض عليه في وسط ملعبه وتقدم للهجوم حيث كاد أن يضيف الهدف الرابع في الوقت القاتل لكن الكرة اصطدمت بالقائم لتنتهي المباراة بفوز غانا 2-3 .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com