بطل العالم يبيع ميداليته الذهبية من أجل شراء الكوكايين

بطل العالم يبيع ميداليته الذهبية من أجل شراء الكوكايين

المصدر: إرم - نور الدين ميفراني

اعترف باولو سيزار مهاجم المنتخب البرازيلي السابق والفائز بكأس العالم 1970 بأنه باع الميدالية التي حصل عليها في النهائي لشراء الكوكايين الذي أدمنه في فترة من حياته.

وكان اللاعب السابق لعدة فرق برازيلية وفرنسية وأمريكية من أصغر اللاعبين الذي مثلوا البرازيل في مونديال 1970 (كان عمره 21 سنة) ولعب لمنتخب السيليساو 57 لقاء وسجل 8 أهداف.

واحترف باولو سيزار في فريق أولمبيك مارسيليا موسم 1974-1975 ولعب لفريق كاليفورنيا الأمريكي في 1981، وأنهى مشواره في سنة 1983 بفريق فرنسي صغير.

وقال باولو سيزار في تصريح لأحد القنوات التلفزيونية البرازيلية: ”لم أكن أسيطر على نفسي، لأني لن أفكر في بيع تلك القطعة المهمة في تاريخي لو كنت في وضع عادي، لقد كانت خسارة كبيرة ولم أقلها لأحد وحاليا سأعترف لكم.“

وأضاف اللاعب السابق لفرق بوتافوغو وفلامينغو وفاسكو دي غاما وغريميو وكورنتيانز وفلومينينزي: ”المهم في تلك الفترة كان الكوكايين بالنسبة لي، الميدالية كانت أقل أهمية لذلك لم أناقش الموضوع وقمت ببيعها.“

وكان طبيب قد حذره في موسم 1982-1983 حين كان يلعب لفريق فرنسي صغير أنه سيموت بسرعة لو واصل على نفس النسق في إدمانه على المخدرات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com