رياضة

روجيريو سيني يعتزل نهاية السنة
تاريخ النشر: 05 أبريل 2014 10:17 GMT
تاريخ التحديث: 05 أبريل 2014 10:17 GMT

روجيريو سيني يعتزل نهاية السنة

الحارس البرازيلي يعد أبرز حارس هداف في العالم منذ بداية تاريخ كرة القدم إذ سجل لفريقه 113 هدفا من ضربات جزاء وضربات حرة مباشرة.

+A -A
المصدر: إرم- (خاص) من نور الدين ميفراني

أعلن روجيريو سيني (41 سنة) حارس ساو باولو اعتزاله كرة القدم في نهاية السنة الحالية بعد مشوار استمر في الملاعب منذ سنة 1992 برفقة فريقه لعب خلالها 1119 مباراة حطم من خلالها الرقم القياسي لمواطنه الأسطورة الملك بيليه.

واشتهر روجيريو سيني بلقب الحارس الهداف لكونه سجل لفريقه 113 هدفا من ضربات جزاء وضربات حرة مباشرة، إذ يعد أبرز حارس هداف في العالم منذ بداية تاريخ كرة القدم.

ولم يكن الحارس محظوظا برفقة المنتخب البرازيلي رغم وجوده ضمن التشكيلة في الفترة ما بين 1997 و 2006 التي لعب خلالها 16 مباراة أغلبها ودية.

وشارك سيني فريق ساو باولو في الفوز بعدة ألقاب أبرزها بطل البرازيل ثلاث مرات 2006 و 2007 و 2008 وبطل ليبرتادوس (دوري أبطال أندية أمريكا الجنوبية) 1993 و 2005 و كأس العالم للأندية في 2005 وكأس الانتر كونتينونتال في 1992 و1993 وسولر كوبا سود أمريكانا في 1993.

وفاز روجيريو سيني مع منتخب البرازيل بكأس العالم 2002 وكأس القارات في 1997.

وتوج كأحسن لاعب في البرازيل وبالكرة الذهبية سنة 2008 واحتل الصف الثالث سنوات 2000 و 2003 و 2004 و 2006 و2007 و 2008.

وقال سيني في مؤتمر صحفي: ”لن أوجل قرار الاعتزال هذه المرة فهذه السنة هي الأخيرة لي في كرة القدم“.

وكان الحارس المخضرم أعلن اعتزاله منذ سنتين لكنه جدد عقده مع ساو باولو استجابة للضغوط.

وأضاف: ”أشعر بتحسن بعد عدة إصابات، بدأت هذه السنة بشكل جيد وأحسن بكثير من النصف الثاني من سنة 2013 وأتمنى أن استمر في نفس المستوى حتى نهاية السنة والاعتزال“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك