لوف: منتخب ألمانيا سيضخ دماء جديدة الموسم المقبل

لوف: منتخب ألمانيا سيضخ دماء جديدة الموسم المقبل

سيؤجل المدرب يواكيم لوف عملية ضخ دماء جديدة في تشكيلة ألمانيا الفائزة بكأس العالم لكرة القدم حتى الموسم المقبل، حيث يسعى الفريق للفوز بلقب كبير آخر عندما تنطلق بطولة أوروبا 2016.

وقال لوف – الذي مدد تعاقده مؤخرا حتى كأس العالم 2018 – اليوم الثلاثاء إنه لن يضم عناصر جديدة للمباريات الأربع المقبلة رغم انه تعهد العام الماضي بذلك.

وستلتقي ألمانيا مع أستراليا وديا غدا الأربعاء، وستحل بعدها ضيفة على جورجيا في تصفيات بطولة أوروبا. وستواجه الولايات المتحدة وجبل طارق في يونيو حزيران.

وقال لوف إن كثيرا من المرشحين للانضمام إلى الفريق الأول سيتعين عليهم إثبات أنفسهم أولا في بطولة أوروبا تحت 21 عاما المقررة في جمهورية التشيك في وقت لاحق من العام.

وأبلغ الصحفيين ”لا أرى ضرورة للدفع بهم الآن أو في يونيو المقبل“.

وتابع ”إيمري جان وكيفن فولاند وماكس ماير وليون جوريتسكا. هناك اتفاق واضح مع المدرب هورست هروبيش بأن هذه المجموعة من اللاعبين ستخوض بطولة أوروبا تحت 21 عاما“.

ويلعب جان البالغ من العمر 21 عاما في ليفربول بينما يدافع ماير (19 عاما) وجوريتسكا (20 عاما) عن ألوان شالكه. ويلعب فولاند البالغ من العمر 22 عاما الذي غاب في آخر لحظة عن تشكيلة كأس العالم الماضية مع هوفنهايم.

وقال لوف ”خلال الصيف سيتم تقييم الوضع ثانية“.

وتابع ”وعندها سينضم اللاعبون الذين سيقدمون عروضا جيدة في بطولة اوروبا تحت 21 عاما إلى الفريق الأول.

”الشيء الأكثر أهمية هو ان نتطور ونملك مرونة أكبر حتى بطولة أوروبا 2016 أو خلال العامين أو الثلاثة المقبلة“.

وقال لوف إن الفريق الأول الذي عانى من سلسلة من الإصابات وأيضا من اعتزال العديد من الأسماء اللامعة بعد كأس العالم لم يستعد بعد الوحدة والتناغم التي كان عليها في النهائيات في البرازيل.

وأضاف ”لم نستعد هذه الروح بعد. خرج كثير من اللاعبين بسبب الاصابات واعتزل آخرون بعد كأس العالم ولذلك لم يستعد الفريق شكله الرائع السابق.

”لكن هدفنا هو اتاحة الفرصة لمواهب شابة ووجوه جديدة للاندماج مع اللاعبين أصحاب الخبرة لبناء فريق موحد.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com