اتحاد الأندية الأوروبية يكشف عن أفضل توقيت لمونديال قطر

اتحاد الأندية الأوروبية يكشف عن أفضل توقيت لمونديال قطر

بيرن – أكد الاتحاد الذي يمثل الأندية الأوروبية أن إقامة نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2022 في أبريل/ نيسان ومايو/ أيار سيكون ”أفضل حل“ للبطولة وسيكون له أقل تأثير ممكن على جدول المباريات.

وبين اتحاد الأندية الأوروبية أن الحرارة في قطر ستكون أقل شدة من درجات الحرارة في بطولات سابقة لكأس العالم (مثل المكسيك 1986 والولايات المتحدة 1994 والبرازيل 2014) بشرط إقامة المباريات في المساء.

كما اقترح الاتحاد إقامة بطولات الكؤوس المحلية بعد كأس العالم في البلاد التي تمتلك جداول مباريات مزدحمة بالإضافة لإلغاء التاريخ المخصص للقاءات الدولية في مارس/ آذار.

وسيتم تقديم اقتراح أبريل/ نيسان ومايو/ أيار إلى مجموعة عمل شكلها الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) لاتخاذ قرار حول موعد البطولة.

وبدأت مجموعة العمل المناقشات في سبتمبر/ أيلول عندما تم اقتراح إقامة كأس العالم في يناير/ كانون الثاني وفبراير/ شباط، ونوفمبر/ تشرين الثاني وديسمبر/ كانون الأول بالإضافة للموعد التقليدي في يونيو/ حزيران ويوليو/ تموز.

ويبدو من المستبعد إقامة كأس العالم في يونيو/ حزيران ويوليو/ تموز بسبب شدة الحرارة في قطر في ذلك الوقت، وقال سيب بلاتر رئيس الفيفا: ”إن البطولة لا يمكن إقامتها في هذا التوقيت“.

وقال كارل هاينز رومنيغه رئيس اتحاد الأندية الأوروبية في بيان: ”في رأينا، هذا الاقتراح هو الأفضل، يضع في الاعتبار أمور الطقس بينما يحتفظ بالموسم التقليدي لكرة القدم على مستوى الأندية“.

وأضاف: ”سيكون تأثير هذا التوقيت على جدول مباريات المنتخبات الوطنية وبطولات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم محدوداً ولا يوجد للاقتراح أي تأثير على الإطلاق على الألعاب الأولمبية الشتوية أو بطولات الاتحادات القارية في 2023، هذا الاقتراح يجب دراسته بجدية عن طريق كل المهتمين، إنه حل من الممكن تنفيذه“.

ويتصور اقتراح الاتحاد أن موسم الأندية الأوروبية سينتهي في منتصف أبريل/ نيسان بإقامة نهائي دوري أبطال أوروبا بدلاً من أواخر مايو/ آيار وأن اللاعبين سينضمون لمنتخباتهم الوطنية يوم 18 أبريل/ نيسان.

وسيبدأ كأس العالم في 28 أبريل/ نيسان وينتهي يوم 29 مايو/ أيار.

ومن أجل السماح بانهاء الموسم في أبريل/ نيسان أعلن الاتحاد أن بطولات الدوري الأوروبية يجب أن تبدأ مبكراً بواقع أسبوعين عن الموعد المعتاد بالإضافة لإقامة جولتين أو ثلاث جولات إضافية من البطولات المحلية في وسط الأسبوع.

كما أضاف الاتحاد أن دور الستة عشر في دوري أبطال أوروبا يجب أن يقام على مدار أسبوعين وليس أربعة كالمعتاد.

وأعلن اتحاد الأندية الأوروبية أن نظام ويت بالب جلوب الذي يستخدم لتقدير تأثير الحرارة والرطوبة وسرعة الرياح سيتراوح بين 29.4 و30.3 درجة مئوية إذا تم مراعاة انطلاق المباريات في المواعيد والتواريخ المقترحة.

وهذه المواعيد هي الساعة 1800 و2030 و2300 بالتوقيت المحلي لمباريات دور المجموعات و1900 و2200 لأدوار خروج المهزوم، ويتم إيقاف اللعب في مباريات الفيفا لفترات قصيرة عندما تبلغ الحرارة 32 درجة مئوية.

لكن منظمي كأس العالم تعهدوا بأن الاستادات سيتم تبريدها لدرجات حرارة أقل باستخدام تكنولوجيا جديدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة