باريس سان جيرمان يستعيد توازنه ويهزم باستيا

باريس سان جيرمان يستعيد توازنه ويهزم باستيا

باريس – استعاد باريس سان جيرمان بطل الموسمين الماضيين توازنه بسرعة وتغلب على ضيفه باستيا 2-0 السبت، في المرحلة الثانية من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وكان سان جيرمان سقط في فخ التعادل في الجولة الأولى أمام مضيفه رينس 2-2.

وخسر سان جيرمان جهود مهاجمه السويدي زلاتان إبراهيموفيتش بسبب الإصابة في وقت مبكر من المباراة، ولم يعلن النادي حتى مدى خطورة إصابته.

وشارك المدافع الدولي البرازيلي ديفيد لويز المنتقل إلى سان جيرمان من تشلسي الانجليزي مقابل نحو 50 مليون يورو للمرة الأولى في البطولة الفرنسية بعد أن غاب عن المباراة السابقة.

لكن زميله في المنتخب البرازيلي وخط الدفاع تياغو سيلفا غاب بسبب إصابة تعرض لها في المباراة الودية ضد نابولي الإيطالي الإثنين الماضي (2-1) ستبعده شهرا عن الملاعب، وحل مواطنه ماركينيوس بدلا منه في مركز قلب الدفاع الباريسي.

ويتعين على سان جيرمان انتظار مدى خطورة إبراهيموفيتش الذي اضطر إلى الخروج عقب ربع ساعة على انطلاق المباراة إثر تعرضه إلى إصابة في الورك في الدقيقة السادسة.

لكن خروج إبراهيموفيتش الذي سجل هدفي فريقه في الجولة الأولى، لم يؤثر على القوة التهديفية للفريق فنجح البرازيلي لوكاس مورا في افتتاح التسجيل في الدقيقة 26، ثم أضاف الأوروغوياني إدينسون كافاني الهدف الثاني في الدقيقة 57.

وفشل باستيا في تقليص الفارق على الأقل، مع أنه حقق بداية جيدة بتعادله مع ضيفه مرسيليا 3-3 في الجولة الأولى.

ويشرف على باستيا الدولي السابق كلود ماكيليلي، لاعب سان جيرمان سابقا ومساعد لوران بلان في تدريب فريق العاصمة قبل الانتقال إلى فريقه الجديد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com