3 عوامل تبعد جون تيري عن النصر الإماراتي

3 عوامل تبعد جون تيري عن النصر الإماراتي

المصدر: كريم محمد – إرم نيوز

ذكرت تقارير صحفية إنجليزية أن اللاعب الشهير جون تيري قائد فريق تشيلسي تلقى عرضًا جادًا للرحيل إلى نادي النصر الإماراتي في الموسم الجديد.

ورغم الأنباء التي أكدت أن النصر مستعد لدفع مبلغ ضخم للحصول على خدمات قائد البلوز، إلا أن المؤشرات تؤكد أن تيري بعيد عن اللعب في الدوري الإماراتي.

وأعلن تيري أن الموسم الحالي هو الأخير له مع تشيلسي، حيث فقد مكانته في تشكيل أنطونيو كونتي مدرب البلوز لحساب دافيد لويز وغاري كاهيل.

وترصد ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز الأسباب التي تبعد تيري عن اللعب في الإمارات..

إغراءات أمريكا

يبقى الدوري الأمريكي خيارا مميزا لجون تيري على غرار صديقه وزميله فرانك لامبارد لأكثر من سبب، على رأسها تلقيه عرضين رسميين للعب هناك في لوس أنجليس جالاكسي ونيويورك سيتي.

ويملك تيري منزلاً في أمريكا والأجواء هناك مشابهة إلى حد كبير لأوروبا وبالتالي لن يكون تيري غريباً في هذه الأجواء وسيستمتع بالسنوات التي يلعبها في أمريكا، وسبق وتلقى تيري عروضًا قوية أيضًا من الصين إلا أنها لم تتطور لمستوى التفاوض.

البقاء في إنجلترا

وفقًا لصديق تيري المقرب، جيمي كاراغر، مدافع ليفربول السابق، يبقى البقاء في الدوري الإنجليزي هدفًا رئيسيًا لجون تيري، وقال أسطورة خط دفاع ليفربول في تصريحات صحفية إن تيري لديه بالفعل عروض من أندية إنجليزية.

وسبق أن خرج فرانك لامبارد لاعب تشيلسي بذات الطريقة إلى الدوري الأمريكي، ثم عاد لمانشستر سيتي معارًا، وسجل في شباك البلوز.

الاتجاه للتدريب

يدرس جون تيري بقوة الاتجاه للتدريب بعد اعتزاله كرة القدم وبالتالي لن يرحل النجم الإنجليزي لأي فريق إلا بغرض الاستفادة المالية والتأقلم مع الأجواء في الدولة التي سيلعب بها وأيضاً التعلم من مدرب كبير يعمل معه.

ولن يكون الأمر متوفراً مع النصر الإماراتي، ولكن تيري لديه عروض آخرى لمعايشة مدربين كبار في إنجلترا تمهيداً للعمل في المستقبل.

وذكرت تقارير صحفية إنجليزية أن جون تيري قد يتجه للتدريب في المرحلة المقبلة وسيعتزل خلال موسم آخر على أقصى تقدير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com