الاتحاد الإماراتي يكشف أسباب إلغاء ودية الكويت

الاتحاد الإماراتي يكشف أسباب إلغاء ودية الكويت

أعلن الاتحاد الإماراتي لكرة القدم أن إلغاء مباراة المنتخب الإماراتي الودية مع نظيره الكويتي، تم بسبب إصرار الجهاز الإداري لمنتخب الكويت على تسجيل اللقاء الودي.

وقال في بيان مساء السبت، إنه تم إلغاء اللقاء الذي كان مقررا السبت، في أستراليا ضمن تحضيرات المنتخبين لنهائيات كأس اسيا.

وأضاف الاتحاد الإماراتي في بيانه ”كنا نأمل أن نتجاوز الأمور التي أدت إلى إلغاء المباراة الودية التي كان مقررا إقامتها اليوم كآخر مباراة تحضيرية قبل خوض غمار البطولة الآسيوية التي ستنطلق بعد أيام قليلة في أستراليا“ .

وتابع ”الاتحادان يهدفان إلى رفع سمعة الكرة الخليجية و العربية في المحافل الدولية والقارية وهذا اللقاء كان من شأنه أن يصب في مصلحة المنتخبين قبل بدء البطولة لكن ما حدث هو عدم التزام بعثة المنتخب الكويتي بالإتفاق المسبق“.

وأوضح الاتحاد الإماراتي أنه ”أرسل خطابا رسميا إلى الاتحاد الكويتي بمنتصف الشهر الماضي يؤكد فيه على عدم إذاعة المباراة أو تسجيلها وأيضا إغلاقها أمام وسائل الإعلام والجمهور، إلا أن الوفد الكويتي أصر على تسجيل المباراة الأمر الذي لا يتفق مع أهداف الجهاز الفني للمنتخب الإماراتي“.

وتابع ”كان يمكن تدارك الأمر خاصة و أن المنتخب الكويتي قد قام بتسليم قائمة التشكيلة التي سيخوض بها اللقاء لطاقم الحكام الأسترالي المكلف بإدارة المباراة واصطف لاعبو الفريقين في الممر استعدادا للنزول إلى أرض الملعب إلا أن مدير المنتخب الكويتي قام بتصعيد الأمر والتهديد بإلغاء المباراة إذا لم يتحقق مطلبهم، ولأن الأمر يتعارض مع أهداف المسؤولين عن منتخب الإمارات فقد دفعهم هذا إلى رفض الطلب الكويتي ما أدى إلى إلغاء المباراة“.

وذكر البيان أن ”المنتخب الكويتي أدى حصة تدريبية على الملعب الذي كان معدا لإقامة المباراة واستمر لفترات تجاوزت الحد المسموح به ما اضطر مشرفي وأمن الاستاد إلى اخراجهم من الملعب الذي كان يتواجد به ممثلين من الاتحاد الآسيوي واللجنة المنظمة لكأس آسيا والذين يتم تكليفهم بمراقبة كافة المباريات الودية التي تقام في أستراليا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com