مباراة الجزيرة وأوكلاند سيتي.. ماذا يجهز تين كات لضربة البداية بكأس العالم للأندية؟

مباراة الجزيرة وأوكلاند سيتي.. ماذا يجهز تين كات لضربة البداية بكأس العالم للأندية؟

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

تتجه الأنظار، مساء اليوم الأربعاء، إلى ملعب ”هزاع بن زايد“ بالإمارات، لمتابعة لقاء الافتتاح وضربة البداية للنسخة رقم 14 ببطولة كأس العالم للأندية في ضيافة إماراتية ومواجهة مثيرة ومرتقبة بين الجزيرة بطل الدوري الإماراتي وأوكلاند سيتي النيوزيلاندي، بطل أوقيانسيا.

وتبدو المواجهة الافتتاحية للبطولة بمثابة مفتاح مهم للجزيرة الباحث عن التقدم في المونديال، وتقديم نتائج إيجابية في مواجهة أوكلاند الفريق الجيد في نيوزيلاند.

ويشارك في البطولة -أيضاً- أندية أبطال القارات في العالم هم: ريال مدريد الإسباني (بطل أوروبا)، وباتشوكا المكسيكي (بطل كونكاكاف) والوداد البيضاوي المغربي (بطل أفريقيا) وفريق أوراوا ريد الياباني (بطل آسيا) وغريميو البرازيلي (بطل أمريكا الجنوبية).

ويراهن المدرب الهولندي المخضرم هينك تين كات، المدير الفني لفريق الجزيرة الإماراتي، على بعض الأسلحة المهمة، وهو ما يرصده ”إرم نيوز“ في التقرير الآتي:

علي مبخوت

تتجه الأنظار بكل تأكيد إلى علي مبخوت، هداف الكرة الإماراتية وفريق الجزيرة، في ظل اعتماد تين كات عليه بشكل أساس في قيادة الهجوم بجوار البرازيلي رومارينهو والأوزبكي سيرجي راشيدوف.

يملك مبخوت الموهبة التهديفية الكبيرة التي تجعله هدافاً لا يشق له غبار بشهادة النجم الأرجنتيني الأسطوري دييغو أرماندو مارادونا، الذي سبق وكتب للصحافة الإماراتية وتحديداً ”الاتحاد“ عن مبخوت، وقال في أحد مقالاته إن مبخوت مهاجم رائع يستطيع هز الشباك وهو ما يحتاجه أي فريق في العالم.

ويراهن الجزيرة على أهداف وتحركات وانطلاقات مبخوت في لقائه ضد أوكلاند، خاصة أن اللاعب  سريع ويملك القوة البدنية التي تساعده على إزعاج دفاع الفريق النيوزيلاندي.

رومارينهو

يعتمد تين كات -أيضاً- على قدرات هدافه البرازيلي رومارينهو الذي خطف الأضواء في تجربته السابقة في قطر وتألق بشكل لافت، ولكن في الموسم الحالي يبدو رومارينهو أقل بريقاً ولكنه سجل 3 أهداف في الدوري الإماراتي.

يراهن تين كات على سرعات رومارينهو والدويتو بينه وبين مبخوت لتبادل الأدوار؛ وهو ما يساهم في خلخلة دفاعات أوكلاند، الذي يتميز -أيضاً- باللياقة البدنية العالية.

مبارك بوصوفة

يجهز تين كات -أيضاً- لضربة البداية، خبرات وقدرات لاعب الوسط المغربي مبارك بوصوفة، الذي يعد ترمومتر أداء الجزيرة.

يعد بوصوفة بمثابة العقل المفكر لهجمات الجزيرة وأحد العناصر التي لا غنى عنها في تشكيلة تين كات، ورغم أن الشكوك أحاطت بمشاركة اللاعب المغربي بسبب عودته من الإصابة، إلا أن التقارير الصحفية تؤكد أن اللاعب أصبح جاهزاً وقرار مشاركته في يد تين كات.

وحال مشاركة بوصوفة فإن خبرات اللاعب المغربي ودقة تمريراته ستكون عاملاً مساعداً للجزيرة في تنفيذ هجماته باقتدار، وفي حالة عدم مشاركته فالأنظار ستتجه نحو النجم الفرنسي المخضرم لاسانا ديارا، لاعب وسط تشيلسي الإنجليزي الأسبق.

خلفان مبارك

يعول تين كات -أيضاً- على اللاعب الموهوب الصاعد خلفان مبارك صاحب الـ22 ربيعاً الذي لفت الأنظار أخيراً بالدوري، بعدما سجل هدفين، وهو أحد نجوم الجزيرة محلياً.

يتسم أداء خلفان بالسرعة والموهبة والقدرة على الاختراق بجانب قدراته البدنية المميزة؛ ما يجعله خياراً مهماً في يد المدرب الهولندي أمام سرعات لاعبي أوكلاند.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com