الجولة الخامسة.. مواجهات صعبة لفرق المقدمة بالدوري الإماراتي

الجولة الخامسة.. مواجهات صعبة لفرق المقدمة بالدوري الإماراتي

المصدر: د -ب-أ

تخوض فرق المقدمة، في الدوري الإماراتي لكرة القدم، اختبارات صعبة في الجولة الخامسة للمسابقة والتي تنطلق غدا الخميس.

وتلعب فرق الصدارة خارج ملاعبها، حيث يلتقي الوصل مع الجزيرة (حامل اللقب) في أبوظبي، ويواجه العين مضيفه الإمارات، فيما يحل شباب الأهلي دبي ضيفاً على الشارقة، وسيكون الوحدة هو الوحيد من أصحاب المراكز الأربعة الأولى الذي يلعب على أرضه في تلك المرحلة التي يستضيف فيها حتا.

وتجري مباريات هذه الجولة على مدار ثلاثة أيام من الخميس إلى السبت، بواقع مباراتين في كل يوم، وتنطلق الجولة بلقاء دبا وضيفه الظفرة غدا، حيث يسعى الفريق المضيف لاستعادة ذاكرة الانتصارات بعد أن خسر المباراة السابقة، وتجمد رصيده عند ست نقاط في المركز السادس، فيما يتأخر عنه الظفرة بنقطة واحدة، ويحل سابعاً بخمس نقاط عقب تعادله في الجولة السابقة مع الجزيرة.

وتتواصل مباريات اليوم الأول بمواجهة مهمة تجمع الوحدة، الطامح للانقضاض على الصدارة وهو يملك تسع نقاط، بضيفه حتا الذي حصل على أول ثلاث نقاط في المرحلة السابقة.

وتبدأ مواجهات اليوم الثاني بعد غد الجمعة بلقاء النصر وضيفه عجمان بإستاد زعبيل بدبي، ويدخل أصحاب الأرض هذه المواجهة بهدف الفوز والوصول إلى النقطة العاشرة، بعد أن فاز في المرحلة السابقة واحتل المركز الخامس.

من جانبه، مازال عجمان يبحث عن فوزه الأول في البطولة في أعقاب خسارته للمباراة الرابعة على التوالي، ليبقى في مؤخرة الترتيب دون أي نقاط.

وفي اليوم ذاته، يستضيف إستاد محمد بن زايد بالعاصمة أبو ظبي مواجهة من العيار الثقيل بين الجزيرة والوصل.

ويسعى الجزيرة لتضميد جراحه، بعد أن فشل في تحقيق الفوز لثلاث جولات متتالية وضعته في المركز التاسع بأربع نقاط، فيما يحرص الوصل على الاستمرار في الصدارة بعد أن جمع عشر نقاط واحتفظ بسجله خالياً من الهزائم حتى الآن.

وتتواصل الجولة الخامسة في يومها الثالث (السبت القادم) بمباراتين، تجمع الأولى الإمارات بضيفه العين بإستاد نادي الإمارات برأس الخيمة.

ويخطط صاحب الأرض والضيافة، الذي يحتل المركز الثامن، لتفجير المفاجأة بالفوز على العين ورفع رصيده إلى سبع نقاط، فيما يأمل الضيوف في متابعة الانتفاضة التي منحت الفريق عشر نقاط بثلاثة انتصارات متتالية بعد التعادل مع الوصل في بداية المشوار.

ويختتم فريقا الشارقة وشباب الأهلي مباريات المرحلة، حيث يبحث الشارقة، صاحب المركز قبل الأخير بنقطة واحدة، عن فوزه الأول في الموسم الحالي، فيما يعول الأهلي، صاحب المركز الثالث بتسع نقاط، على قوة خط هجومه ليتمكن من التفوق على مضيفه ومواصلة مساعيه للمنافسة على صدارة الترتيب.

ويقود الشارقة المدرب المحلي عبدالعزيز العنبري، الذي حل بديلا للبرتغالي جوزيه بيسيرو، الذي تمت إقالته بسبب سوء نتائج الفريق بالدوري، حيث حصد الفريق نقطة واحدة من أربع مباريات حتى الآن.