العنف يسيطر على قمة صراع البقاء في الدوري الجزائري

العنف يسيطر على قمة صراع البقاء في الدوري الجزائري

المصدر: الجزائر – إرم نيوز

سيطرت أعمال الشغب على المباراة التي تعادل فيها اتحاد الحراش مع ضيفه ”سريع غليزان“ سلبيًا، اليوم السبت، ضمن المرحلة الـ 29 قبل الأخيرة من مسابقة دوري المحترفين الجزائري.

ويتصارع اتحاد الحراش وسريع غليزان على البقاء في دوري الأضواء، بعدما تأكد هبوط مولودية بجاية و“شباب باتنة“ إلى الدرجة الثانية.

وشهدت المباراة أعمال شغب في دقائقها الأخيرة، عندما قام مشجعون غاضبون -قال شهود عيان إنهم محسبون على نادي اتحاد الحراش- برمي مقذوفات إلى الملعب قبل اجتياحه احتجاجًا على نتيجة المباراة، مما تسبب في إصابة بعض الأشخاص، في الوقت الذي لجأ فيه لاعبو الفريقين والحكام إلى غرف حفظ الملابس.

وأمر حكم المباراة باستئناف اللعب بعد نحو 45 دقيقة في ظروف تنظيمية صعبة، دون أن تشهد المباراة تغييرًا في نتيجتها.

ويتوجب على اتحاد الحراش الفوز في مباراته الأخيرة أمام مضيفه أولمبي المدية إذا ما أراد البقاء، بعدما بات في رصيده 35 نقطة، في حين أنه قد لا يكفي ”سريع غليزان“ الفوز لتحقيق هذا الهدف عندما يواجه ضيفه شباب باتنة، خاصة أنه يحتل المركز الرابع عشر برصيد 33 نقطة.

وفي باقي المباريات، ضمن ”شبيبة القبائل“ البقاء في دوري الأضواء، إثر تغلبه على ضيفه اتحاد بلعباس بهدف نظيف رفع به رصيده الى 37 نقطة، فيما توقف رصيد اتحاد بلعباس عند 45 نقطة في الصف الرابع.

وحقق شباب قسنطينة فوزًا غاليًا على مضيفه نصر حسين داي 2/1، حيث يكفيه التعادل في المباراة الأخيرة أمام ضيفه مولودية وهران لضمان البقاء.

ورفع شباب قسنطينة رصيده إلى 36 نقطة، فيما تجمد رصيد نصر حسين داي عند 39 نقطة.

وحقق دفاع تاغنانت تعادلاً بطعم الفوز أمام مضيفه مولودية وهران 2/2، ويبقى دفاع تاغنانت بحاجة لنقطة واحدة في المباراة الأخيرة التي يستضيف فيها جاره ”وفاق سطيف“ البطل، حتى يضمن بقاءه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com