غليان في المغرب بعد الإعلان عن قائمة أمم أفرقيا.. ورونارد يردُّ

غليان في المغرب بعد الإعلان عن قائمة أمم أفرقيا.. ورونارد يردُّ

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

أعلن الفرنسي هيرفي رونارد مدرب المنتخب المغربي عن لائحة من 26 لاعبا للسفر للإمارات لخوض معسكر تدريبي استعدادا لنهائيات أمم إفريقيا الغابون 2017 وضمت 3 لاعبين من الدوري المغربي و23 محترفا.

واستبعد المدرب الفرنسي 3 لاعبين شكلوا في السابق عناصر مهمة في المنتخب المغربي وهم: حكيم زياش لاعب أياكس الهولندي واشرف لزعر لاعب نيوكاسل الإنجليزي وعمر القادوري لاعب نابولي الإيطالي.

وتلقى المدرب الفرنسي انتقادات واسعة من طرف الإعلام والجماهير المغربية على خلفية استبعاد زياش أفضل لاعب في الدوري الهولندي مؤكدين أن القرار تحكمت فيه خلفيات الصراعات داخل غرف الملابس.

واضطر الاتحاد المغربي لكرة القدم لنشر فيديو يتضمن حوارا مع هيرفي رونارد شرح فيها اختياراته وقال :“ بالنسبة للقادروي وزعر لم يلعبا مع فريقهما في بداية الموسم الحالي فالقادروري شارك في بعض الدقائق برفقة نابولي ولزعر لعب لقاء وحيدا وبالتالي من الصعب أن اختارهما للنهائيات ”.

وأضاف المدرب الفرنسي متحدثا عن زياش ”حكيم لاعب جيد ويملك فنيات كبيرة وكانت المنافسة مع امبارك بوصوفة ويونس بلهندة اللذين يلعبان في نفس مركزه وقررت استبعاده لكونه من طينة اللاعبين الذين لا يرضون بدكة البدلاء ويحبون اللعب كأساسي ، وأنا أريد من كل لاعب أن يفكر في المجموعة.“.

وتلقى رونارد ضربة قوية بعد إعلان فريق نيس رسميا عن غصابة نجمه يونس بلهندة بكسر في أصبع قدمه وسيغيب عن الملاعب ما بين 4 و6 أسابيع ، وسيلتحق بالمغرب لإجراء فحص على يد الطاقم الطبي للمنتخب المغربي قبل اتخاذ قرار نهائي باستبعاده من اللائحة.

وأكد المدرب الفرنسي أنه يأمل في كسر النحس وتأهل المنتخب المغربي لربع النهائي على الأقل بعد الفشل في تجاوز الدور الأول منذ 2004 وشرح أسباب اختيار الإمارات كمعسكر تدريبي وقال :“ أحضر النهائيات للمرة الخامسة على التوالي ولدي خبرة لكوني أخذت منتخبين للإمارات غانا برفقة كلود لوروا في 2008 في دبي والكوت ديفوار في 2015 لأبو ظبي وفي الحالتين حققنا النجاح ، حاليا سنقيم في مدينة العين وهو مكان هادئ وأتمنى أن نحقق الأهم ونكون جاهزين للنهائيات.“

وسيواجه المنتخب المغربي في الإمارات كلا من المنتخبين الإيراني والفنلندي وديا وقال المدرب الفرنسي :“ اخترت مواجهة منتخبات من خارج القارة الإفريقية لكون الإمارات ستضم منتخبات إفريقية مؤهلة ومنافسين محتملين ، إيران منتخب من الأفضل في آسيا و قوي بدنيا ويدربه مدرب البرتغال السابق كيروش وفنلندة منتخب يعتمد على القوة البدنية وهذا ما يهمني من اللقاءين ، لا تهم النتائج لكن الأهم هو الإعداد في هدوء.“

وجاءت تشكيلة المغرب الجديدة على النحو التالي:

حراس المرمى: منير المحمدي (نومانسيا الإسباني) وياسين بونو (خيرونا الإسباني) وياسين الخروبي (لوكومتيف بلوفديف البلغاري).

المدافعون: فؤاد شفيق (ديغون الفرنسي) ومروان داكوستا(أولمبياكوس اليوناني) ورومان سايس (ولفرهامبتون الإنجليزي) وحمزة منديل (ليل الفرنسي) والمهدي بنعطية (يوفنتوس الإيطالي) ونبيل ديرار (موناكو الفرنسي) ويوسف ايت بناصر (نانسي الفرنسي) وأمين عطوشي (الوداد البيضاوي) ومحمد الناهيري (الفتح الرباطي).

لاعبو الوسط: كريم الأحمدي (فينوورد الهولندي) ويونس بلهندة (نيس الفرنسي) وفيصل فجر (ديبورتيفو لاكورونيا الإسباني) ومبارك بوصوفة (الجزيرة الإماراتي) ونور الدين أمرابط (واتفورد الانجليزي) وأسامة طنان (سانت إيتيين الفرنسي) ورشيد العليوي (نيم الفرنسي) ومنير عبادي (ليل الفرنسي).

خط الهجوم: يوسف العربي (لخويا القطري) وخالد بوطيب (ستراسبورغ الفرنسي) والمهدي كارسيلا (غرناطة الإسباني) ونور الدين أمرابط (واتفورد الإنجليزي) ويوسف الناصيري (ملقة الإسباني) واسماعيل الحداد (الوداد البيضاوي).

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com