مباراة تونس والبرتغال.. 4 أمور يجب أن تعرفها قبل هذه المواجهة

مباراة تونس والبرتغال.. 4 أمور يجب أن تعرفها قبل هذه المواجهة

يخوض منتخب تونس مواجهة قوية ضد نظيره البرتغالي مساء الإثنين، في ظل استعدادات المنتخبين لخوض بطولة كأس العالم، التي تستضيفها روسيا منتصف الشهر المقبل.

وتبدو هذه المواجهة مهمة ومرتقبة لنسور قرطاج، في ظل قوة المنتخب البرتغالي بطل أوروبا ونجومه الكبار.

وتستعرض شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي بعض الأمور الخاصة بمباراة تونس والبرتغال:

مشوار الإعداد
بدأ منتخب تونس مشوار الإعداد لبطولة كأس العالم عقب التأهل رسميًا للمونديال، وخاض نسور قرطاج مباراتين وديتين، حقق خلالهما الفوز على إيران 1/0 وعلى وكوستاريكا بالنتيجة نفسها.

ولعب منتخب البرتغال في رحلة الإعداد للمونديال أمام السعودية وفاز 3/0، وتغلب على المنتخب المصري 2/1، وخسر أمام هولندا 3/0، وتعادل مع أمريكا 1/1.

معلول وترتيب أوراق تونس
أعاد المدرب القدير نبيل معلول ترتيب أوراق منتخب تونس، ونجح في التأهل لمونديال روسيا، كما بدأ مشوار تصفيات كأس الأمم الأفريقية العام 2019 بفوز مهم على مصر بهدف.

واستطاع معلول أن يعيد الصلابة الدفاعية لمنتخب تونس وهو السلاح المهم للنسور في المونديال، معتمدًا على ظهيرين رائعين يملكان السرعة والقدرة على صناعة الخطورة، وهما حمدي النقاز يمينًا وعلي معلول يسارًا، بجانب ياسين مرياح وصيام بن يوسف.

وأكد أنيس بوجلبان، لاعب منتخب تونس الأسبق، لشبكة ”إرم نيوز“ أن منتخب نسور قرطاج يواجه تحديات مهمة قبل المونديال، على رأسها الاحتكاك بمدارس أقوى أوروبيًا مثل البرتغال.

وأضاف: ”هجوم منتخب تونس يعاني بعض الثغرات مع إصابة طه الخنيسي، وتراجع الأداء بسبب الاحتراف في الخليج ولكن الدفاع يسير بخطى ثابتة مع نبيل معلول“.

ويعتمد معلول على خبرة الثنائي المخضرم وهبي الخزري وصابر خليفة مع وجود أحمد العكايشي بجانب لاعبي الوسط أمين بن عمر وفرجاني ساسي.

سانتوس وبروفة المغرب
يعوّل المدرب فرناندو سانتوس المدير الفني لمنتخب البرتغال، على كتيبة لاعبيه وأدائه التكتيكي المميز في ودية تونس، التي تعد بروفة قوية استعدادًا لمواجهة المغرب في ظل التشابه الخططي والجماعي بين لاعبي تونس والمغرب.

ويعتمد سانتوس على بعض الأسماء اللامعة التي تستطيع تنفيذ أفكاره، مثل أندريه سيلفا مهاجم ميلان الإيطالي، وأدريان سيلفا وبرناردو سيلفا وجواو موتينهو.

ويتسم أداء المنتخب البرتغالي بالجماعية والتكتيك المنظم، في خطط المدرب فرناندو سانتوس، الذي نجح في قيادة ”برازيل أوروبا“ للتتويج بلقب أمم أوروبا ”يورو 2016“.

غياب كريستيانو رونالدو
يغيب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف بطل أوروبا، بعد أن خاض نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا، مع ريال مدريد الإسباني، ضد ليفربول الإنجليزي.

ولا يقلل غياب رونالدو من قوة المنتخب البرتغالي مع الاعتراف بقوة تأثير الدون على الهجوم البرتغالي، خاصة أنه الهداف التاريخي للمنتخب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة