مدرب الوداد المغربي: كأس العالم للأندية ليست نزهة ولا نقارن أنفسنا بالرجاء

مدرب الوداد المغربي: كأس العالم للأندية ليست نزهة ولا نقارن أنفسنا بالرجاء

المصدر: رويترز

قال الحسين عموتة، مدرب الوداد البيضاوي المغربي، إن فريقه لم يأت إلى أبوظبي في نزهة، بل يريد خوض مغامرة كأس العالم للأندية لكرة القدم بشغف كبير، وذلك قبل افتتاح مشواره بمواجهة باتشوكا المكسيكي، غدًا السبت.

ورفض عموتة، مقارنة فريقه بالرجاء، غريمه في الدار البيضاء، والذي وصل لنهائي كأس العالم للأندية في المغرب عام 2013، قبل خسارته أمام بايرن ميونيخ الألماني.

وقال عموتة في مؤتمر صحفي، اليوم الجمعة، بمدينة زايد الرياضية: ”هذه أول تجربة لنا في البطولة، ونعتبرها مغامرة، وفرصة تاريخية، وأعددنا لها جيدًا، وبمعنويات مرتفعة، رغم الوصول المتأخر إلى أبوظبي؛ بسبب ظروف خاصة“.

وجاءت مشاركة الوداد، بعد فوزه بلقب دوري أبطال أفريقيا، الشهر الماضي، بعد غياب ربع قرن، على حساب الأهلي المصري.

وأضاف: ”ثقتنا كبيرة، خاصة بعد اللقب الأفريقي، رغم غياب بعض اللاعبين؛ للإصابة، لكننا أعطينا الفرصة في الفترة الأخيرة للاعبين آخرين، ووسعنا من دائرة الخيارات“.

ويغيب عن لقاء الغد، الجناح المتميز محمد أوناجم، الذي ساهم بقوة في اللقب الأفريقي؛ بسبب الإصابة، لكن عموتة قال، إنه قد يشارك في المباراة التالية، إذا تأهل الفريق للدور قبل النهائي.

وعن المقارنات مع الرجاء، قال: ”لا أقارن نفسي أو فريقي بأحد، وثقتنا بأنفسنا أكبر من الضغوط الملقاة علينا، رغم وجود إرهاق؛ بسبب وصولنا أمس إلى أبوظبي، فهذه فرصة للتواجد بين أفضل أندية العالم“.

ويرى عموتة، أن باتشوكا، الذي يضم بين صفوفه كيسوكي هوندا، نجم اليابان ولاعب ميلانو السابق، لا يملك لاعبًا متميزًا يمكنه إحداث الفارق.

وعن مدى تأثر قوة باتشوكا؛ بانتقال هدافه ايرفينج لوزانو إلى أيندهوفن الهولندي، قبل وقت قصير، قال عموتة: ”في العالم كله يوجد فقط خمسة أو ستة لاعبين، يمكنهم صنع الفارق، وتغيير دفة المباريات“.

كما اعتبر أن الوداد ”محظوظ“، باللعب في الإمارات، بعدما تلقى دعمًا كبيرًا من الجالية المغربية، في مران الأمس.

وواصل: ”منذ الفوز بلقب أفريقيا، لم نجد حفاوة أو تشجيعًا في الشارع، كما وجدنا هنا، وبالتأكيد لسنا في نزهة، بل نريد تشريف الكرة المغربية، يجب أن نتوخى الحذر أمام باتشوكا، لكننا نملك مزايا أيضًا، يجب أن يحذر منها المنافس“.

وفي حال فوز الوداد، سيواجه غريميو البرازيلي، بطل أمريكا الجنوبية، في الدور قبل النهائي.

مدرب باتشوكا: درسنا الوداد جيدًا وبإمكاننا فرض أسلوبنا

على الجانب الآخر، قال دييغو ألونسو، مدرب باتشوكا، إنه درس الوداد البيضاوي جيدًا، قبل مواجهتهما في أبوظبي، في دور الثمانية بكأس العالم للأندية لكرة القدم، غدًا السبت، ويدرك أنه يتميز بقوة الدفاع، وإتقان الهجمات المرتدة.

وقال ألونسو، وهو من أوروجواي، في مؤتمر صحفي، اليوم الجمعة: ”درسنا بطل أفريقيا جيدًا، ونملك المؤهلات التي تساعدنا على فرض أسلوبنا“.

وقد تبدو مباراة الغد، هي الأهم في مسيرة ألونسو، المرشح لجائزة أفضل مدرب في منطقة أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي (الكونكاكاف)، لكنه قال، إن كل مباراة مهمة بالنسبة له.

وردًا على سؤال، بشأن إمكانية تحقيق مفاجأة، بأن يصبح باتشوكا أول فريق من خارج أوروبا وأمريكا الجنوبية، يحرز اللقب، قال مبتسمًا: ”لا نفكر في نهاية العالم“.

وأضاف: ”تركيزنا على الخطوة الأولى أمام الوداد، وتابعنا مشواره في دوري أبطال أفريقيا، وفي الدوري المغربي.

وتابع: ”فلسفة الوداد واضحة بالنسبة لنا، فهو قوي جدًا في الدفاع، وبارع في الهجمات المرتدة، وسريع على أطراف الملعب، طموحي هو الفوز، وأدرب من أجل الفوز، ونحن متحمسون ومتحفزون للغاية؛ للمشاركة في هذا الحدث“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة