هل تصحح هذه الصفقات مسار نادي النصر السعودي؟

هل تصحح هذه الصفقات مسار نادي النصر السعودي؟

المصدر: كريم محمد– إرم نيوز

يترقب جمهور النصر السعودي خلال الساعات القليلة القادمة انطلاق الموسم الكروي بالنسبة لفريقها الملقب بـ“العالمي“ بمواجهة قوية ضد الفيصلي في الجولة الأولى من مسابقة دوري جميل يوم السبت المقبل.

وتضع جماهير النصر أيديها على قلوبها خوفاً من سقوط جديد للفريق السعودي بعد أن خيب الآمال في البطولة العربية للأندية وقدم مستويات هزيلة وودع على إثرها البطولة من الدور الأول رغم مشاركته بنجومه كافة.

واتجهت إدارة النصر للميركاتو مرة أخرى ليقترب النادي السعودي من التعاقد مع صفقتين على أعلى مستوى وهما حسام غالي لاعب وسط وقائد الأهلي المصري ومحمد فوزير نجم وسط الفتح الرباطي المغربي.

ويبقى السؤال هل يصحح الميركاتو مصير النصر هذا الموسم ويقوده لأداء أقوى أو تبقى الحال على ما هي عليه؟ وهو ما يحاول ”إرم نيوز“ الإجابة عنه..

ميركاتو ساخن

تحركت إدارة النصر بكل ما أوتيت من قوة من أجل دعم الفريق الأصفر في سباق الميركاتو هذا الموسم وبالفعل أبرم الفريق بضع صفقات مبشرة بموسم مختلف للعالمي.

تعاقد النصر مع هداف الدوري المغربي الليبيري ويليام جيبور وهو أحد المهاجمين المتميزين الذين خطفوا الأضواء بدوري أبطال أفريقيا مع الوداد وقدم مستويات رائعة كما نجح النصر في ضم المهاجم البرازيلي ليوناردو الذي تألق في العام الماضي مع تشيونبوك الكوري الجنوبي وقاده للتتويج بدوري أبطال آسيا ولكنه لم يقدم شيئاً يذكر مع الجزيرة الإماراتي.

وجاءت صفقة المغربي سعد لكرو لتدعيم الجبهة اليسرى بعد رحيل النجم حسين عبد الغني بعد ارتباط طويل مع النصر بخلاف التعاقد مع حارس الشباب وليد عبدالله.

تجارب الإعارة

تبقى النقطة المثيرة للجدل في ميركاتو النصر أن الفريق يلجأ للتعاقدات على سبيل الإعارة وهي تجربة تبدو مثيرة للقلق خاصة أن الفريق استعار ليوناردو وبصدد استعارة محمد فوزير نجم الفتح الرباطي المغربي والتعاقد مع حسام غالي نجم الأهلي المصري لموسم واحد فقط واستعارة طارق حامد لاعب وسط منتخب مصر لموسم أيضاً.

ويرى عمرو أنور ، مدرب الاتحاد السعودي الأسبق ، لـ“إرم نيوز“ أن تجربة الإعارات في الميركاتو لا تكون مفيدة على المدى الطويل.

وأضاف: ”ربما نجحت التجربة مع السوري عمر خربين في الهلال ولكن الفريق الأزرق عانى في ضم اللاعب نهائياً وأيضاً نجحت مع الاتحاد في صفقة محمود كهربا ولكن السيناريو نفسه تكرر“.

وتابع: “ الإعارة تقلل حدة المغامرة المالية ولكنها في الوقت ذاته لا تعبر عن حاجة الفريق مستقبلاً لتدعيم صفوفه والتخطيط لسنوات قادمة“.

صفقة فوزير

بلا شك ، تبقى الأنظار متجهة نحو اللاعب المغربي الموهوب محمد فوزير الذي خطف الأضواء في البطولة العربية أخيراً مع ناديه الفتح الرباطي.

وقدم النصر عرضاً لاستعارة اللاعب لمدة موسم واحد مقابل 850 ألف دولار وهو الأمر الذي يقرب فوزير من ارتداء القميص الأصفر في الموسم الجديد.

ويحتاج النصر لخدمات فوزير للاستفادة من مهاراته العالية وأدائه البدني القوي الذي ظهر به في البطولة وهو الأمر الذي يميزه عن لاعبين موهوبين في النصر مثل أحمد الفريدي الذي يعاني من نقص في الجانب البدني بشكل واضح.

ويرى المدرب المصري طارق مصطفى، نجم الزمالك الأسبق، في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“ أن فوزير من خلال متابعته في البطولة العربية يتميز بنقطة مهمة يفتقدها النصر تحديداً وهي الاحتفاظ بالكرة وتوزيعها بشكل سليم بجانب الاختراق بالمهارة الفردية.

وأضاف: “ النصر لديه نجوم موهوبون وهو ما نعلمه جيداً من خلال متابعتنا للدوري السعودي وفي البطولة العربية ظهر ذلك بوضوح بوجود أحمد الفريدي تحديداً الذي صنع هدفاً في لقاء العهد اللبناني بعد مراوغات عديدة ولكن العامل البدني يصب في صالح فوزير الذي يستطيع العطاء لوقت أكبر ويتميز بالالتحامات القوية“.

وأشار إلى أن النصر سيستفيد الكثير من وراء صفقة فوزير لأن اللاعب لو تطور مستواه بشكل أكبر في الدوري السعودي ربما يكرر التجارب المغربية المميزة وعلى رأسها تجربة أحمد بهجا الذي لعب للاتحاد والهلال والنصر.

أزمة الارتكاز

وضعت إدارة النصر يدها على أزمة حقيقية داخل الفريق وتتمثل في مركز لاعب الارتكاز أو الدفندر والذي يمثل مشكلة فنية للجهاز الفني.

ويعاني النصر بشكل واضح من تراجع العطاء البدني للثلاثي إبراهيم غالب ويحيى الشهري وشايع شراحيلي وهو الأمر الذي دفع إدارة العالمي للتفاوض مع ”كابيتانو“ الكرة المصرية حسام غالي نجم وسط الأهلي والذي لعب للنصر قبل 8 مواسم.

ويعول النصر على صفقة غالي من أجل التحكم في إيقاع المباراة والاستفادة من خبراته وروحه القتالية خاصة أنه يملك خبرات طويلة نتيجة مشواره مع توتنهام الإنجليزي وفينورد الهولندي.

وأصبح حسام غالي على بعد خطوة واحدة من الرحيل للنصر بعقد جلسة مع إدارة ناديه للاتفاق على طريقة الرحيل خاصة أنه جدد عقده منذ فترة ووقع لمدة موسم للأهلي.

البطولة العربية مصدر قلق

أثار المستوى الذي قدمه النصر في البطولة العربية مخاوف جماهيره والتي أصيبت بحالة من الهلع نتيجة الأخطاء الدفاعية الساذجة والتراجع الرهيب في أداء الفريق دفاعاً وهجوماً.

وتلقى النصر خلال 3 مباريات خاضها بالبطولة العربية 7 أهداف وهو معدل كبير بينما سجل 3 أهداف فقط رغم مشاركة الوافد الجديد الليبيري ويليام جيبور وظهور الوافد الآخر المغربي سعد لكرو الظهير الأيسر.

مستوى غوميز

دارت بعض علامات الاستفهام حول مستوى المدرب البرازيلي ريكاردو غوميز المدير الفني الجديد للنصر.

وعانى النصر من غياب عنصر الاستقرار الفني وهو الأمر الذي يهدد الفريق باستمرار بتراجع النتائج خاصة مع كثرة تغيير المدربين وهو ما دفع الإدارة للتمسك بخدمات غوميز رغم التحفظ على أدائه الفني في البطولة العربية.

وطالبت جماهير النصر بعودة المدرب كارينيو من جديد لقيادة الفريق إلا أن الإدارة تمسكت باستكمال تجربة ريكاردو جوميز ومنحه الفرصة كاملة.