قضايا جماعية تهدد مسيرة نادي النصر السعودي

قضايا جماعية تهدد مسيرة نادي النصر السعودي

المصدر: سلمان العنزي - إرم نيوز

كشفت مصادر صحافية عن توجه جماعي من قبل لاعبي نادي النصر السعودي لتقديم شكاوى في لجنة فض المنازعات، بسبب تأخر رواتبهم الشهرية لمدة 9 أشهر كاملة، مع عدم إيفاء الإدارة بوعودها بتسليمهم مقدمات عقودهم.

ووفقا لصحيفة ”النادي“، فإن لاعبي الفريق أحمد الفريدي ونايف هزازي وعمر هوساوي وعلي الخيبري وعبدالله العنزي، قد تقدموا بشكوى للجنة فض المنازعات حول تأخر رواتبهم ومستحقاتهم ومقدمات عقودهم.

وانضمت تلك المطالبات لشكاوى إبراهيم غالب ومحمد عيد وإبراهيم الزبيدي وأيمن فتيني في اللجنة التي قدمت بداية الموسم، دون أن تسويها إدارة النصر، بسبب عدم تسجيلها في الفترة الشتوية.

فيما يلاحق الثلاثي نايف هزازي وأحمد عكاش وحسن الراهب إدارة النصر في المحاكم، بسبب تلقيهم شيكات دون رصيد، ليتأزم موقف النصر أكثر في أَوْساط الفترة المقبلة، خصوصا بعد قرار اتحاد القدم إيقافهم عن التسجيل لفترة واحدة بسبب قضية عوض خميس.

ولم يتسلم جميع اللاعبين في النصر أي مرتب شهري فِي غُضُون تسعة شهور، أي أن الإدارة لم تسلم طوال هذا الموسم سوى راتب شهر واحد فقط، ما أدى إلى امتعاضهم وتغيب البعض منهم دون تقديم عذر مسبق قبل الانضمام والعودة مجددًا إلى التدريبات.

وتحتاج إدارة نادي النصر في حال رغبتها الحصول على الرخصة الآسيوية لما يقارب من 100 مليون ريال حال تأهل الفريق لدوري أبطال آسيا الموسم المقبل، فيما يحتاج لقرابة 70 مليونًا، حال السماح لهم بالتسجيل في الميركاتو الصيفي.

من ناحية أخرى، تنتهي، اليوم الأحد، المهلة التي حددها رئيس هيئة أعضاء الشرف، الأمير مشعل بن سعود، لتقدم أي شخصية ملف ترشحها لرئاسة النادي، خلفا للأمير فيصل بن تركي، علماً بأنه وحتى الآن لم تتقدم أي شخصية للترشح، ويعتزم الرئيس الاستمرار في رئاسة النادي في الثلاثة مواسم المقبلة.

إلى ذلك، شنت الجماهير النصراوية عبر مواقع التواصل الاجتماعي هجوما على المهاجم محمد السهلاوي لحصوله على البطاقة الصفراء، في أثناء تبديله عند الدقيقة 84 عندما قرر المدرب الفرنسي باتريس كارتيرون الزج بمحور الارتكاز عبدالعزيز الجبرين بدلا منه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com