كيف تجمعت كلّ الظروف لتعيد نجم الاتحاد السعودي لمنتخب مصر؟

كيف تجمعت كلّ الظروف لتعيد نجم الاتحاد السعودي لمنتخب مصر؟

المصدر: يوسف هجرس- إرم نيوز

لم يكن مفاجئًا، قرار عودة اللاعب محمود عبد المنعم ”كهربا“ إلى صفوف منتخب مصر، مع بداية مشوار الفراعنة في تصفيات كأس العالم 2018، باللقاء المرتقب ضد الكونغو، المقرر له يوم 7 أكتوبر المقبل.

وغاب كهربا عن صفوف الفراعنة، في الفترة الأخيرة، بدون أسباب واضحة، رغم أنه تألق لفترة مع الزمالك قبل رحيله إلى الاتحاد السعودي.

ويرصد ”إرم نيوز“ في التقرير التالي، أبرز أسباب عودة كهربا إلى منتخب مصر..

Cs0aOEGWYAAsdj2.jpg

توهج سعودي

قدم محمود كهربا بداية رائعة في تجربته مع الاتحاد السعودي، وسجل 5 أهداف في 3 مباريات، وصنع هدفًا لزملائه، وأصبح نجم الشباك في صفوف عميد الأندية السعودية.

ونال كهربا إشادة المتابعين للكرة السعودية، خاصة بعدما سجل سوبر هاتريك في اللقاء الأخير للاتحاد في شباك الوحدة، وظهر بمستوى أكثر من رائع.

وأشاد فهد الهريفي، لاعب النصر السعودي الأسبق، في تغريدة له بموقع ”تويتر“ بتألق كهربا مع اتحاد جدة، وداعبه قائلاً:“ الاتحاد كهربا بفولت 220″.

أزمة رمضان

لعبت أزمة بقاء رمضان صبحي، على مقاعد البدلاء في ناديه ستوك سيتي الإنجليزي، وافتقاده لياقة المباريات، عاملاً كبيراً في عودة كهربا لمنتخب الفراعنة.

وحاول الأرجنتيني هيكتور كوبر، المدير الفني للمنتخب، إيجاد حل إضافي في حال استمرار تراجع رمضان صبحي، في ظل عدم مشاركته مع ناديه.

ويجيد كهربا ورمضان اللعب في مركز الجناح الأيسر بجانب محمود حسن ”تريزيجيه“ صانع ألعاب فريق موسكورن البلجيكي المتألق مؤخراً.

ويرى ربيع ياسين، المدير الفني الأسبق لمنتخب الشباب المصري، في تصريحاته لـ“إرم نيوز“ أن كهربا من اللاعبين الموهوبين، القادرين على صناعة الفارق، إذا كان في تركيزه وتألقه.

وأشار إلى أن كهربا يختلف عن رمضان صبحي في نقطة واحدة، أن تركيزه في التسجيل على المرمى، بعكس رمضان الذي يملك موهبة أكبر في المراوغة والتمرير الدقيق لزملائه.

تراجع محمد صلاح

يمثل تراجع مستوى محمد صلاح، نجم روما الإيطالي، أزمة حادة أيضاً بالنسبة للجهاز الفني لمنتخب مصر.

ويأمل كوبر عودة صلاح لمستواه، في لقاء الكونغو، في ظل المردود الضعيف الذي قدمه في ودية جنوب أفريقيا، بجانب ضعف مستواه مع فريقه روما.

ويبدو كهربا حلاً في يد كوبر للاستفادة من حالة تألقه اللافت، إذا احتاج اللعب برأسي حربة وعدم الاعتماد على صلاح كجناح هجومي، واللعب به كجناح أيمن صريح.

ويملك كهربا القدرة على لعب دور المهاجم المتأخر، وقدمه مع الزمالك أكثر من مرة، كما يلعبه حالياً مع المهاجم التونسي أحمد العكايشي، في صفوف نادي الاتحاد السعودي.

سيناريو دفاعي

عودة كهربا قد تكون ضمن سيناريو دفاعي أيضاً يرسمه كوبر لمباراة الكونغو، التي تقام في ضيافة الأخير.

ويتمثل هذا السيناريو في إمكانية الاعتماد على الثنائي السريع، صلاح وكهربا، في خط الهجوم، واللعب بطريقة 4-4-2 الكلاسيكية، مع تأمين دفاعي، بإشراك أحمد المحمدي جناحًا أيمن، ومحمود تريزجيه جناحًا أيسر.

ويبقى كهربا الخيار المناسب لتشكيل هذا الدويتو مع صلاح، لأنه يجيد أيضاً لعب دور رأس الحربة الصريح، وسيكون ورقة مهمة في تشكيلة كوبر خلال اللقاء.

وقال عبد الحليم علي، المدرب السابق للزمالك المصري ، لـ“إرم نيوز“ إن كهربا يجيد اللعب في أكثر من طريقة هجومية، سواء أكان مهاجما صريحا، أم جناحا أيسر أو مهاجما متأخرا.

وأوضح أن وجود كهربا، يمنح المدير الفني حرية تكتيكية، وفقاً لنتيجة المباراة، مؤكداً أن تألق اللاعب يجعل مسألة الاعتماد عليه في لقاء الكونغو، أمرا مهما، خاصة أنه اللاعب الأكثر جاهزية في خط الهجوم حالياً مع باسم مرسي، مهاجم الزمالك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com