أسرار عزوف السعوديين عن مساندة الأخضر – إرم نيوز‬‎

أسرار عزوف السعوديين عن مساندة الأخضر

أسرار عزوف السعوديين عن مساندة الأخضر

المصدر: السعودية- حسن محمد

”حضر التيفو وغابت الجماهير“.. كان هذا ملخص مشهد الحضور الجماهيري لمباراة السعودية والإمارات التي جرت مساء الخميس بجدة ضمن التصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة لمونديال 2018 وكأس آسيا 2019.

”إرم“ بدورها قرأت في كواليس وأجواء اللقاء المثير الذي جمع المنتخبين، فلم يكن الحضور الجماهيري على المستوى المأمول منه خاصة في ظل أهمية المباراة التي كان يحتاج فيها الأخضر لتحقيق النقاط الثلاث للابتعاد في صدارة مجموعته وهو ما تحقق في الثواني الأخيرة من اللقاء بفضل ركلة جزاء سددها محمد السهلاوي أنهى بها المباراة بفوز منتخب بلاده 2-1 بعد أن متأخراً في النتيجة.

ولم يفوت لاعبو المنتخب السعودي والجهاز الفني أي فرصة في الأيام الماضية لمناشدة الجماهير بالحضور بكثافة لمؤازرة ودعم اللاعبين في هذه المباراة الصعبة، وهي المناشدات التي لم تجد صدى واسعاً بعد أن بدت مدرجات ملعب ”الجوهرة المشعة“ خالية في الكثير من أجزائها.

ووفقاً للإحصائيات الرسمية فقد شهدت المباراة حضور 33 ألف متفرج أي ما يزيد قليلاً عن نصف سعة الملعب المقدرة بـ 60 ألف متفرج.

ورغم أن الحضور الجماهيري كان باهتاً، إلا أنه على أية حال كأن أفضل حالاً من الحضور في مباراة تيمور الشرقية التي جرت على نفس الملعب الشهر الماضي وشهدت حضور 11 ألف مشجع فقط.

ونرصد عبر ”إرم“ في السطور التالية الأسباب وراء تراجع الحضور الجماهيري لمباراة المنتخب السعودي أمام الإمارات:

1 – تزايد حدة التعصب بين الجماهير على مستوى المنافسات المحلية أثرت بشكل سلبي على تكاتف الجماهير من أجل المنتخب، زاد على ذلك الإخفاقات المتتالية للأخضر في السنوات الأخيرة لاسيما خسارته كأس الخليج الـ 22 العام الماضي على أرضه، وخروجه من الدور الأول ببطولة كأس آسيا مطلع العام الحالي في أستراليا.

2 – دخول الاتحاد السعودي لكرة القدم كخصم وحكم بين الأندية في العديد من الازمات، أوغرت صدر قطاعات كبيرة من الجماهير، وليس أدل من ذلك من أزمة اللاعب سعيد المولد الأخيرة التي هاجم فيها جمهوا الأهلي والاتحاد اتحاد الكرة واعتبروه ولجانه المتهم الأول في تلك الأزمة.

هذا الأمر دعا البعض للإعراب عن أملهم في الإطاحة بهذا الاتحاد الذي سيكون إخفاق المنتخب سبباً مباشراً في الإطاحة به، وهو ما ظهر عملياً في درجة التفاعل الجماهيري الباهتة مع منتخب السعودية.

3 – اهتمام الجماهير السعودية الطاغي بعروض المصارعة WWE جعلهم يفضلون الذهاب لمشاهدة العروض التي تقام حالياً بجدة وتضم أفضل وأشهر مصارعي WWE، حتى أن الشركة المسؤولة عن تذاكر مباراة السعودية والإمارات أغرت متابعي العروض بخصومات حال حضورهم مباراة السعودية بعد نهاية عرض المصارعة، وهو ما أتى بثماره حيث بدأت مدرجات الجوهرة تستقبل الكثير من الجماهير بعد 10 دقائق من انطلاقة مباراة بعد أن انطلقت المباراة وسط مدرجات شبه خاوية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com