المنتخب السعودي يصدر بيانا عن أزمة هزازي

المنتخب السعودي يصدر بيانا عن أزمة هزازي

الرياض- أوضحت إدارة المنتخب السعودي الأول لكرة القدم تفاصيل ما حصل بين اللاعب نايف هزازي وأحد الطلاب السعوديين الذي يدرس بماليزيا بعدما تداولت وسائل التواصل الاجتماعي على الانترنت مشادة بين اللاعب والطالب وهو الأمر الذي جعل الأول يسحب جوال الطالب ويسلمه لإدارة المنتخب بدعوى أنه استفزه بعبارات مسيئة.

وقالت إدارة المنتخب الذي يستعد للقاء منتخب ماليزيا يوم الثلاثاء المقبل ضمن التصفيات المشتركة لكأس آسيا وتصفيات كأس العالم في بيان رسمي :“خلال مغادرة بعثة المنتخب من مقر إقامته عبر الحافلة الخاصة متجها لموقع سفارة خادم الحرمين الشريفين بماليزيا بدعوة من سفير خادم الحرمين الشريفين فهد الرشيد على حفل عشاء فقد تواجد المشجع عند البوابة الرئيسية للفندق المؤدية للحافلة وألتقط عددا من الصور مع لاعبي المنتخب وكان اخرها مع اللاعب نايف هزازي“.

وأضاف البيان: ”حين التقاطه للصورة وجه المشجع عبارات لنايف هزازي استفزازية مما دفع اللاعب لأخذ الجوال وتسليمه لإدارة المنتخب ولم يقم هزازي بالتهجم على الطالب اطلاقا كما ذكر وعقب الحادثة توجهت بعثة المنتخب الى السفارة“.

واختتم: ”بعد نهاية الزيارة تحدث الدكتور خالد المرزوقي رئيس بعثة المنتخب السعودي وعضو اتحاد الكرة مع السفير وابلغه بتفاصيل الحادثة وبدوره تواصل الملحق الثقافي مع المشجع وقدم المشجع اعتذارا خطيا لإدارة المنتخب عما بدر منه تجاه اللاعب نايف هزازي وتم تسليم المشجع جواله الخاص به“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com