النصر يسقط في فخ التعادل مع القادسية (فيديو) – إرم نيوز‬‎

النصر يسقط في فخ التعادل مع القادسية (فيديو)

حامل اللقب تقدم بهدفين في الشوط الأول لكنه فشل في الحفاظ على النتيجة ليخرج متعادلا.

الرياض- سقط النصر في فخ التعادل مع مضيفه القادسية 2 / 2 اليوم الجمعة في الجولة الثانية من الدوري السعودي الممتاز لكرة القدم.

وفشل النصر في الحفاظ على تقدمه بهدفين أحرزهما أدريان ميرزيفسكي في الدقيقتين 14 و17 من الشوط الأول ليتمكن فريق القادسية من التعادل في الشوط الثاني بهدفي متعب سالم النجراني في الدقيقتين 66 والدقيقة السادسة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للمباراة.

وبهذا التعادل رفع النصر رصيده إلى نقطتين حيث كان قد تعادل مع هجر سلبيا في مستهل مبارياته بالدوري .

بينما رفع القادسية رصيده إلى أربع نقاط حيث كان قد فاز على الفيصلي بهدف نظيف في الجولة الأولى.

وعلى الرغم من أن النصر ظهر في الشوط الاول بمستوى رائع وكان بإمكانه الخروج فائزا بأكثر من هدف إلا أن الفريق عانى في الشوط الثاني من الإصابات والتغييرات الاضطرارية خاصة بعد إصابة الحارس حسين شيعان والمدافع عمر هوساوي واللذين خرجا للإصابة.

في المقابل ظهر فريق القادسية بشكل جيد في الشوط الثاني من المباراة وأصبح ندا قويا لفريق النصر وتمكن من احراز هدفي التعادل.

وضغط فريق النصر منذ بداية المباراة بحثا عن احراز هدف مبكر يربك حسابات فريق القادسية الذي اعتمد على غلق منطقة وسط الملعب وشن هجمات مرتدة.

وظهرت خطورة النصر مبكرا ففي الدقيقة الثامنة سدد فابيان ايستونوف ضربة حرة مباشرة من خارج منطقة الجزاء حولها فيصل مسرحي ،حارس القادسية، بصعوبة إلى ضربة ركنية لم يستغلها مهاجمو النصر.

ومع بداية الدقيقة 14 استطاع أدريان ميزيفسكي فتح التسجيل لمصلحة فريق النصر عندما سدد ضربة حرة مباشرة من الناحية اليسرى لتصطدم كرته بالقائم قبل أن تسكن مرمى فيصل المسرحي.

وفي الدقيقة 17 أضاف ميرزيفكسي الهدف الثاني له ولفريقه عندما لعبت ضربة ركنية داخل منطقة جزاء القادسية قابلها عبد العزيز الجبرين برأسه ليرتقي إليها ميرزيفكسي ويحول اتجاهها لتسكن شباك مسرحي.

دخل فريق القادسية في أجواء المباراة بعد الهدف الثاني وتخلى عن حذره الدفاعي في محاولة لتقليص الفارق وكنتيجة طبيعية للاندفاع الهجومي غير المنظم ظهرت مساحات كبيرة خلف مدافعي الفريق استغلها مهاجمو النصر.

وأنقذ مسرحي فريقه من دخول هدف ثالث في مرماه في الدقيقة 24 عندما توغل ايستونوف من الناحية اليمنى ودخل منطقة جزاء القادسية ولعب كرة عرضية لمحمد السهلاوي القادم من الخلف الذي سدد بدوره كرة أرضية قوية تصدى لها مسرحي ثم أبعدها مدافعي الفريق.

هدأ اللعب قليلا بعد هذه الهجمة خاصة بعدما بدأ فريق القادسية في فرض سيطرته على المباراة لكنه لم يشكل أي خطوة تذكر على مرمى حسين شيعان حارس النصر.

وفي المقابل حرص فريق النصر على تهدئة اللعب وتمرير الكرة من لمسة واحدة حتى أطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول بفوز النصر بهدفين نظيفين.

كثف فريق القادسية من هجماته مع بداية الشوط الثاني بحثا عن تقليص النتيجة في الوقت الذي ظهر فيه فريق النصر مرتبكا.

وأجرى فريق القادسية أولى تبديلاته في الدقيقة 46 بإشراك متعب النجراني بدلا من روبينيو.

وكاد هيكتور راموس أن يقلص الفارق لفريق الوحدة عندما ارتقى وقابل كرة عرضية داخل منطقة جزاء النصر لكن حسين شيعان أبعدها لترتد لراموس مرة أخرى لكنه أطاح بالكرة هذه المرة فوق العارضة لتضييع أخطر فرص القادسية.

بعد هذه الهجمة أصبحت المباراة سجالا بين الفريقين خاصة وأن النصر نشط وبدأ بمبادلة القادسية للهجمات.

وفي الدقيقة 52 كاد يحيى الشهري ان يضيف الهدف الثالث للنصر عندما مرر شايع شراحيلي كرة بينية للشهري داخل منطقة الجزاء وسددها الأخير مباشرة لكن مسرحي تألق وحول الكرة لضربة ركنية.

لم تمر سوى دقيقة واحدة حتى رد فريق القادسية عندما استلم راموس كرة بينية داخل منطقة جزاء النصر ولعبها عرضية من فوق الحارس لكن ماجد النجراني لاعب القادسية فشل في تحويلها داخل المرمى الخالي.

وفي الدقيقة 60 أنقذ حسين شيعان فريقه من فرصة هدف مؤكد عندما خرج من منطقة جزائه لتصحيح خطأ محمد حسين محمد الذي فشل في ابعاد الكرة لتصل الى ماجد النجراني الذي انفرد بشيعان لكن الأخر تمكن من ابعاد الكرة.

وأجرى فريق القادسية ثاني تبديلاته بإشراك مازن أبو شراره بدلا من حسن جعفري في محاولة لزيادة الفالية الهجومية .. في المقابل أجرى النصر أولى تبديلاته اضطراريا بإشراك محمد عيد بدلا من عمر هوساوي المصاب.

وأحرز ماجد النجراني أول أهداف القادسية في الدقيقة 66 بعدما استغل خطا حسين شيعان حارس النصر الذي خرج من مرماه للتصدي لكرة عرضية لكنه فشل في الإمساك بها ليسددها مباشرة متعب سالم النجراني الذي سددها مباشرة في المرمى.

وتأزم موقف النصر بعدما اضطر النصر بإجراء ثان تبديلاته اضطراريا بإشراك الحارس البديل متعب شراحيلي بدلا من حسين شيعان الذي خرج مصابا في الدقيقة .74

بعدها بدقيقتين أجرى النصر ثالث تبديلاته بإشراك يونس مختار بدلا من فابيان ايستونوف.

وكاد يونس مختار أن يكافئ مدربه بإحرازه الهدف الثالث للنصر بعد نزوله بدقيقتين فقط عندما استلم كرة بينية لينفرد بمسرحي حارس القادسية لكن الأخير تمكن من صد تسديدة مختار.

بعدها بدقيقة لعب ميرزيفيسكي كرة بينية لمحمد السهلاوي الذي سددها مباشرة لكن كرته مرت بجوار القائم الأيسر لمسرحي.

وأجرى فريق القادسية أخر تبديلاته بإشراك طلال الشمالي بدلا من نايف عبد الله علي هزازي في الدقيقة,81

كثف القادسية من هجماته في الوقت المتبقي في محاولة لإحراز هدف التعادل.

وفي الوقت الذي كان الجميع ينتظر سماع صافرة نهاية المباراة وبالتحديد في الدقيقة السادسة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للمباراة نجح متعب سالم النجراني من إضافة الهدف الثاني له وللقادسية عندما تهيأت الكرة أمامه في منطقة جزاء النصر من الناحية اليمنى وسدد كرة أرضية زاحفة اصطدمت بأسفل القائم الأيمن لمتعب شراحيلي وتسكن المرمى ليطلق بعدها الحكم صاف رة نهاية المباراة فارضا التعادل 2 / 2 بين الفريقين.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com