الهلال يونايتد.. كل ما تريد معرفته عن النادي الثالث في مجموعة الأمير عبد الله بن مساعد – إرم نيوز‬‎

الهلال يونايتد.. كل ما تريد معرفته عن النادي الثالث في مجموعة الأمير عبد الله بن مساعد

الهلال يونايتد.. كل ما تريد معرفته عن النادي الثالث في مجموعة الأمير عبد الله بن مساعد

المصدر: يوسف هجرس ـ إرم نيوز

أعلن الأمير عبد الله بن مساعد، خطوة جديدة في إطار سلسلة مشاريعه الكروية في المرحلة الحالية بعدما حصل على ملكية نادي (الهلال يونايتد) الذي يلعب في دوري الدرجة الثانية في الإمارات.

ويعد مشروع الهلال يونايتد ثالث نادٍ في مجموعة الأمير عبد الله بن مساعد بعد فريق شيفيلد يونايتد الإنجليزي، وبارتشكوت البلجيكي.

وتستعرض شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز ملامح مشروع نادي الهلال يونايتد، وأحدث مشاريع مجموعة الأمير عبد الله بن مساعد:

الهلال يونايتد.. مشروع المستقبل

يراهن الأمير عبد الله بن مساعد على تجربة الهلال يونايتد لكونه مشروع المستقبل بالنسبة لمجموعة عبد الله بن مساعد.

ويعتمد مشروع الهلال يونايتد على تطوير أحلام وطموحات الفريق الذي يلعب حاليًا بدوري الدرجة الثانية في الإمارات.

ويحتل فريق الهلال يونايتد المركز الرابع برصيد 18 نقطة بعد مرور 12 جولة من عمر البطولة وتفصله 4 نقاط عن فريق كواترو المتصدر.

وستكون تجربة نادي الهلال يونايتد الأولى لمجموعة عبد الله بن مساعد في المنطقة العربية، خاصة أن الفريق الإماراتي يبحث عن التأهل لدوري الخليج العربي خلال السنوات القليلة المقبلة.

سر الهلال

لفت الأمير عبد الله بن مساعد الأنظار بحديثه عن سبب حصوله على النادي وتسميته الهلال يونايتد.

وقال الأمير عبد الله في كلمته خلال المؤتمر الصحفي:“ دائمًا أقول نقل فؤادك حيث شئت من الهوى.. ما الحب إلا للحبيب الأول“ والهلال له مكانة خاصة في قلبي وترأسته في وقت سابق وأيضًا أخي الأمير عبد الرحمن“.

أهداف المشروع

حدد الأمير عبد الله بن مساعد أهداف المشروع بشكل واضح خلال كلمته في المؤتمر الصحفي مؤكدًا أن مجموعته هدفها الأساس من مشروع الهلال يونايتد فتح باب الاحتراف العربي أمام اللاعب السعودي والإماراتي والعربي.

وأكد عبد الله بن مساعد أنه لا يتعجل تقييم المشروع أو تحديد أهدافه القريبة، وسينتظر إلى نهاية الموسم للإعلان عنها.

وبالطبع سيكون هدف التأهل لدوري الخليج العربي أحد الأهداف قريبة المدى بالنسبة لمشروع الهلال يونايتد.

وقال أحمد عبد الحليم مدرب الوحدة الإماراتي الأسبق لـ“إرم نيوز“ إن تجارب الاستثمار الرياضي في أي مكان تحدث نشاطًا وحراكًا، موضحًا أن الكرة الإماراتية تطورت وأصبحت أكثر احترافية مع إطلاق مشاريع دوري المحترفين واكتشاف المواهب.

وأوضح أنه لا يعلم تفاصيل تجربة مشروع الهلال يونايتد، ولكن بصفة عامة يتمنى أن تنجح تجارب الاستثمار خاصة في المنطقة العربية لأنها تزيد المنافسة على الألقاب والمواهب وتزيد الحلول لتطوير كرة القدم.

وأضاف:“ الكرة الإماراتية مناخ مناسب للاستثمار، فالبنية التحتية هناك رائعة، وكنت من المحظوظين أن أشارك بتدشين دوري المحترفين في بداياته“.

تجربة جديدة

ستكون تجربة الهلال يونايتد جديدة بالنسبة لمشاريع مجموعة الأمير عبد الله بن مساعد.

وأعلن الأمير عبد الله  خلال كلمته في المؤتمر الصحفي لتدشين نادي الهلال يونايتد أنه بصدد شراء أندية آخرى للوصول إلى 6 أو 7 أندية، موضحًا أنه سيشتري ناديًا عربيًا خلال الفترة المقبلة.

وتبقى تجربة الهلال مختلفة عن تجربتي شيفيلد يونايتد في إنجلترا، وبارتشكوت في بلجيكا، واللافت في التجارب الثلاث أنها لأندية في دوري الدرجة الثانية، وهو ما يعبر عن الطموحات الكبيرة التي تملكها المجموعة لتطوير العمل في الفرق الثلاثة والصعود بها للدوريات الكبرى.

وسيكون اكتشاف المواهب العربية ومنحها الفرصة في أوروبا أحد الأهداف المهمة في حسابات الأمير عبد الله بن مساعد ومجموعته من تجربة الهلال يونايتد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com