مباراة النصر والباطن بكأس الملك.. هل يرد العالمي اعتباره أم يتكرر السقوط؟

مباراة النصر والباطن بكأس الملك.. هل يرد العالمي اعتباره أم يتكرر السقوط؟

المصدر: كريم محمد – إرم نيوز

يخوض فريق النصر مواجهة صعبة أمام الباطن، مساء الخميس، في دور الثمانية لبطولة كأس ملك السعودية، في مواجهة لا تقبل القسمة على اثنين.

وتأتي صعوبة المباراة؛ بعد أن تلقى النصر هزيمة مريرة على يد الباطن بثلاثية دون رد، على نفس الملعب في العاصمة السعودية الرياض، في الجولة الثانية والعشرين للدوري السعودي.

ويبقى السؤال، هل يرد العالمي اعتباره أم يتكرر السقوط بالنسبة لأبناء النصر؟ وهو ما تحاول شبكة ”إرم نيوز“ في تقريرها، الإجابة عنه في السطور القادمة:

رد الاعتبار

يسعى نادي النصر لرد اعتباره؛ بعد الهزيمة بثلاثية دون رد على يد الباطن في الدوري، وهي الخسارة التي فجرت ثورة غضب جماهير العالمي.

وفتحت إدارة النادي التحقيق مع المدير الفني كورنسلاف يوريسيتش؛ بعد الهزيمة بالثلاثة أمام الباطن؛ لمعرفة أسباب الهزيمة القاسية.

مهمة يوريسيتش

أعلن المدرب الكرواتي يوريسيتش المدير الفني للنصر التحدي، ورفع راية رد الاعتبار قبل هذه المواجهة، مطالبًا لاعبيه بضرورة الفوز وتعويض الخسارة أمام الباطن.

وقال مدرب النصر في مؤتمر صحفي قبل المباراة: “ “ الأسبوع الماضي تلقينا ضربة مؤلمة، وهذا السبب وحده كفيل بأن نلعب مباراة قتالية، ولقد رأيت رد فعل اللاعبين خلال التدريبات في الأيام الماضية، لقد عشنا تجربة مريرة، وأود أن أؤكد للجميع من هنا، أن ما حدث الأسبوع الماضي، كان يومًا عابرًا“.

ويراهن يوريسيتش على الروح القتالية للاعبيه رغم غياب الدوليين؛ من أجل تحقيق الفوز والتأهل لدور الأربعة في بطولة كأس الملك.

طموح الباطن

يراهن الباطن على طموحه الكبير، خاصة أنه يعيش حالة معنوية مرتفعة؛ بعد الفوز على النصر، خاصة أن الباطن يقدم موسمًا رائعًا.

ويعتمد الفريق على روح الأداء الجماعي التي زرعها المدرب الروماني ماريوس سيبيريا الذي نجح في قيادة الفريق للفوز على النصر والاستفادة من الدفعة المعنوية التي حصدها الباطن؛ نتيجة الفوز على النصر.

ويأمل الباطن الثأر من النصر الذي فاز في ربع نهائي بطولة كأس الملك عام 2015 بهدف نظيف.

أوراق حاسمة

يعاني النصر من غيابات مؤثرة؛ بسبب انضمام خمسة لاعبين دوليين، هم: الحارس وليد عبدالله والهداف محمد السهلاوي وعبدالعزيز الجبرين وعمر هوساوي وإبراهيم غالب، كما أن مشاركة اللاعب المغربي محمد فوزير تبدو محل شك كبير؛ لعدم الجاهزية، بجانب العماني سعد سهيل الذي تعرض لإصابة بشد في العضلة الخلفية.

ويعتمد النصر على نجومه الأجانب وعلى رأسهم الكونغولي جونيور كابنانجا مهاجم الفريق، وأيضًا اللاعب التونسي فرجاني ساسي مايسترو خط الوسط الذي حجز مقعده أساسيًا في تشكيلة الفريق، وأيضًا الجزائري عبدالمؤمن جابو والبرازيلي ليوناردو.

ويعتمد الباطن على لاعبه البرازيلي جورجي سيلفا مهاجم الفريق والبرازيلي الآخر جولهرام شتيني، وهو الأمر الذي يعتمد عليه المدرب الروماني سيبريا من أجل الوصول لمرمى النصر.

وأكد عادل عبدالرحمن ، مدرب الباطن السعودي الأسبق ، ل“إرم نيوز“، أن فريق الباطن ظهر بصورة رائعة في مباراة النصر، ولكن تكرار الفوز سيكون أمرًا صعبًا.

وأشار إلى أن الباطن يملك هجومًا قويًا وخاصة جورجي سيلفا اللاعب البرازيلي الموهوب، مؤكدًا أن خبرات وقدرات لاعبي النصر وروحهم القتالية ستكون سلاح الفريق لرد الاعتبار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com