هل يهز رمضان صبحي شعبية صلاح والنني؟ (تحقيق) – إرم نيوز‬‎

هل يهز رمضان صبحي شعبية صلاح والنني؟ (تحقيق)

هل يهز رمضان صبحي شعبية صلاح والنني؟ (تحقيق)

المصدر: كريم محمد – إرم نيوز

فازت كرة القدم المصرية بمحترف جديد في الدوري الإنجليزي بعد انتقال اللاعب الصاعد رمضان صبحي، البالغ 18 عامًا، إلى صفوف فريق ستوك سيتي.

وبعدما كانت الجماهير المصرية تتسابق لمشاهدة مباريات محمد صلاح مع روما الإيطالي ومحمد النني مع آرسنال الإنجليزي، انضم ستوك سيتي لقائمة الأندية المفضلة للمصريين مع انتقال رمضان صبحي.

صلاح والنني قدما تجربة احتراف مميزة على مدار أربع السنوات الماضية، ولكن هل يسحب رمضان صبحي البساط منهما داخل مصر ويستحوذ على الشعبية الكبرى؟ هذا ما يطرحه ”إرم نيوز“ في التقرير الآتي:

الأهلي نقطة فاصلة

النادي الأهلي الذي يملك الشعبية والجماهيرية الأكبر والأوسع في مصر سيكون نقطة فاصلة في إجابة السؤال الذي طرحناه.

لم يلعب محمد صلاح للأهلي ولم تشجعه جماهيره قط كلاعب بين صفوفها، ولكنها تعشقه كنجم في منتخب مصر ومحترف رائع ونفس الأمر ينطبق على محمد النني الذي رحل مطرودًا من الأهلي منذ سنوات طويلة وهو ناشئ.

الأمر يختلف بالنسبة لرمضان صبحي الذي يبدو في طريقه ليكون أيقونة أهلاوية على غرار محمود الخطيب ومحمد أبوتريكة اللذين يملكان الشعبية الكبرى في قلوب مشجعي الفريق الأحمر.

رمضان صبحي يملك جماهيرية واسعة في الأهلي لأنه لاعب موهوب وساهم في تحقيق الانتصارات لفريقه بجانب أنه أثار الجدل بموقفه الشهير بالوقوف على الكرة في مباراتين أمام الزمالك وهو ما جعله ينال شعبية واسعة بين الجماهير الحمراء.

أموال الإعلانات

محمد صلاح لم يقم بتصوير أي إعلان داخل مصر إلا بعد انتقاله إلى روما وتوهجه في دوري أبطال أوروبا فأصبح لديه رعاة من شركات لها استثمارات في مصر في مجال المياه الغازية والاتصالات.

ونفس الأمر ينطبق على النني الذي ظل بعيدًا عن الإعلانات قبل قدومه إلى آرسنال ولكن الوضع يختلف لرمضان صبحي، الذي لم يلعب حتى الآن مباراة في الدوري الإنجليزي ولكنه تلقى عروضًا لحملات إعلانية واسعة.

وقال حازم الحديدي، منسق الإعلانات لرمضان صبحي، في تصريحات خاصة إلى ”إرم نيوز“ إن رمضان أصبح هدفًا للعديد من المعلنين وتلقى عدة عروض في الفترة الأخيرة لتصوير حملات إعلانية من شركات كبرى وتم عرضها عليه.

وأوضح أن رمضان سيبدأ قريبًا في تصوير حملة إعلانية بعد أسابيع قليلة من انتقاله لإنجلترا بعد الاتفاق مع شركة كبرى تسعى لرعايته كلاعب والتعاقد معه لفترة.

تهنئة باردة

اللافت أن الثنائي صلاح والنني وجها تهنئة باردة لرمضان صبحي بانتقاله إلى ستوك سيتي حين تم إعلان الصفقة رسميًا.

صلاح تجاهل الأمر لساعات وبعد إعلان الصفقة بأكثر من 8 ساعات نشر صورة على حسابه بموقع ”تويتر“ مع رمضان وتمنى له التوفيق بعكس الحفاوة التي أبداها بانتقال عمر جابر إلى بازل السويسري مثلًا وداعبه عبر تويتر بخصوص مسألة اختيار رقم قميصه.

النني لم يحرك ساكنًا إلا بعد تغريدة صلاح بجانب بعض التقارير الإعلامية حول تجاهل النني تهنئة رمضان، وهو ما أثار جدلًا واسعًا ليخرج لاعب آرسنال بتغريدة يقول فيها لرمضان إنه يتمنى مقابلته بالبريميرليغ.

نجم الشباك

كان صلاح نجمًا للشباك بالنسبة للمحترفين المصريين لفترة تجاوزت عامين خاصة بعد انتقاله إلى نادي تشيلسي الإنجليزي بدليل الزحف الإلكتروني على صفحات السوشيال ميديا للأندية التي يلعب بها الفرعون المصري.

وجاء انتقال النني لآرسنال ليسرق جزءًا من نجومية صلاح بعدما أصبحت الأنظار تتجه أيضًا لنجم وسط الغانرز خاصة في ظل سرعة تأقلمه مع الفريق ومشاركته أساسيًا.

ومن المتوقع أن تنتقل الأضواء إلى رمضان صبحي الذي تترقبه الجماهير المصرية في تجربته الأولى أوروبيًا خاصة أنه لاعب مميز ويملك مهارات فردية رائعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com