الزمالك المصري تحت قيادة 5 مديرين فنيين

الزمالك المصري تحت قيادة 5 مديرين فنيين

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

فاجأ المستشار مرتضى منصور، رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك، الجميع بقرار إداري جديد، بخصوص فريق الكرة، بتعديل الجهاز الفني، بقيادة الأسكتلندي أليكس ماكليش، بسبب تراجع الأداء.

الزمالك أعلن تعيين وجوه جديدة في تشكيلة الجهاز الفني بعودة إسماعيل يوسف في منصب رئيس جهاز الكرة، وجمال عبدالحميد، مديرًا للكرة، ومحمد حلمي، مدربًا عامًا، مع استمرار محمد صلاح مدربًا عامًا.

وترصد ”إرم نيوز“ في التقرير التالي، كيف سيسير الزمالك تحت قيادة 5 مديرين فنيين.

ماكليش

المدرب الأسكتلندي أليكس ماكليش، هو الوحيد الذي يملك هذا المنصب بشكل رسمي، ولكن في واقع الحال سيكون بصلاحيات محدودة.

ماكليش يعاني من أزمة عدم ثقة في قدراته مع جماهير الزمالك، وإدارته، وهو ما ظهر بتراجع النتائج وضعف الأداء.

ويبقى التعديل في تشكيل الجهاز الفني، من أجل تقليل صلاحيات ماكليش وتحسين الأداء، ولكن بالطبع لن يكون الحاكم بأمره.

الزمالك فعل نفس السيناريو من قبل في عهد الهولندي رود كرول موسم 2007 – 2008، حين قام ممدوح عباس، رئيس النادي الأسبق، بتعيين محمد حلمي، مدربًا عامًا، بصلاحيات مدير فني، بسبب تراجع نتائج الفريق بالدوري، ووقتها تحسن الزمالك وفاز بلقب كأس مصر.

جمال عبدالحميد

عاد للعمل داخل نادي الزمالك لأول مرة منذ العام 2005، حين تولى منصب المدرب العام مع فاروق جعفر، المدير الفني الأسبق، وقبلها مع الألماني ثيو بوكير.

جمال عبدالحميد، مدير فني له مشوار طويل في مجال التدريب، وسبق له الصعود بفريق سكة حديد سوهاج، وأيضًا سوهاج للدوري الممتاز المصري، وحاول التأهل مع السكة الحديد أكثر من مرة.

وتبقى أمام عبدالحميد مهمتان في مشواره مع الزمالك، الأولى تتلخص في منصب مدير الكرة، لعودة الانضباط داخل الفريق، والحد من أزمات النجوم، بجانب التدخل في عمل ماكليش، وإعطائه بعض النصائح الفنية، وهو ما أعلنه عبدالحميد بشكل واضح ورسمي أمام وسائل الإعلام.

محمد حلمي

عودة حلمي للزمالك أيضًا، جاءت بعد فترة غياب طويلة منذ عمله في موسم 2007 – 2008، حين نجح في الفوز ببطولة كأس مصر، ورحل بعد خلاف مع الإدارة حول بعض الصفقات، لتدعيم الصفوف في ذلك الموسم.

حلمي من المدربين المميزين، الذين يملكون رؤية مميزة، وقادر على تصحيح مسار الفريق، بنصائحه في دور الرجل الثاني، ولكن كثرة المستشارين الفنيين للمدرب ماكليش، ستقلل من دوره وتأثيره مع الفريق.

إسماعيل يوسف

عودة إسماعيل يوسف للعمل مع الفريق الأبيض، ليست غريبة، خاصة أنها سبق وحدثت بعدما أقاله الزمالك وقت تولي أحمد حسام ”ميدو“ ثم عاد في لقاء الأهلي، ثم رحل بناء على طلب ماكليش، ثم عاد من جديد.

يعد تيجانا الرجل المخلص لمرتضى منصور، ويتهمه البعض بنقل أسرار الفريق لرئيس النادي، وبالتالي فأدواره الإدارية لن تمنعه من إبداء رأيه في الأمور الفنية، خاصة أنه كان مديرًا فنيًا لسنوات طويلة، بجانب علاقته القوية بمرتضى منصور.

محمد صلاح

ما زال الزمالك يحتفظ بخدمات محمد صلاح، الذي يعد أحد رجال رئيس القلعة البيضاء.

صلاح ستكون له صلاحيات فنية واسعة أيضًا داخل الفريق، وهو ما يؤثر بشدة أيضًا على منظومة الجهاز، وسيخلق تضاربًا واضحًا مع محمد حلمي، الذي يملك أيضًا رؤية فنية خاصة به.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة