4 أسباب تمنع حسام وإبراهيم من العودة لقيادة الأردن – إرم نيوز‬‎

4 أسباب تمنع حسام وإبراهيم من العودة لقيادة الأردن

4 أسباب تمنع حسام وإبراهيم من العودة لقيادة الأردن

المصدر: يوسف هجرس– إرم نيوز

تعيش كرة القدم الأردنية، حالة من الصدمة القوية والذهول بعد الهزيمة القاسية التي تعرض لها منتخب النشامى، بخماسية أمام أستراليا، في ختام التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 وكأس أمم آسيا 2019.

المنتخب الأردني فقد آماله في التأهل لنهائيات كأس العالم 2018، كما أنه لم يضمن التأهل للبطولة القارية، رغم أن الفريق كان بحاجة للتعادل فقط للصعود رسميًا لأمم آسيا، ومواصلة المشوار بتصفيات المونديال.

وانتهت مرحلة المدرب الإنجليزي هاري ريدناب، الذي تولى المهمة في آخر مباراتين بالتصفيات، خلفًا للبلجيكي بول بوت، الذي تم إنهاء عقده لصدور حكم قضائي ضده.

وطالبت الجماهير الأردنية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعودة التوأم حسام وإبراهيم حسن الثنائي المصري الذي حقق نجاحات جيدة مع النشامى، قبل أن يرحل للزمالك.

عودة التوأم لمنتخب الأردن تبدو شبه مستحيلة لعدة أسباب، ترصدها شبكة ”إرم نيوز“ في السطور القادمة:

الانتقادات الشرسة
واجه التوأم حسام وإبراهيم حسن، انتقادات شرسة خلال فترة ولاية منتخب الأردن، خاصة بعد الخسارة بخماسية أمام أوروغواي بتصفيات كأس العالم 2014، في العاصمة عمَّان، ونال انتقادات واسعة بسبب استبعاد العديد من عناصر الخبرة.

ووصل الأمر لانتقادات من أعضاء بالبرلمان الأردني مثل النائب طارق خوري، رئيس نادي الوحدات، الذي هاجم مسؤولي الكرة الأردنية بسبب اختيار حسام حسن، وأكد أن طريقة اختياره غير مدروسة، وأنه مدرب سريع الغضب ولا يجيد التعامل مع النجوم.

كراهية النجوم
الأزمة الثانية التي تواجه عودة التوأم، مسألة كراهية العديد من اللاعبين الكبار في الكرة الأردنية وخاصة عامر شفيع، الذي عانى الأمرين تحت قيادة التوأم.

شفيع اشتبك من قبل في أحد التدريبات مع حسام حسن، وأكد أن المدرب يسبّهم في المران، بل وأوضح أن اختيار عميد لاعبي العالم الأسبق ليس الأمثل للكرة الأردنية.

وأكد شفيع، أن حسام حسن لا يعرف أن اللاعب يحتاج في المقام الأول أن يحب المدرب حتى يعطي في التدريبات وفي الملعب، ولذلك فإن عدم معاملة اللاعب بشكل نفسي جيد يتسبب في حدوث نتائج سلبية.

ولم يكن عامر شفيع وحده المعارض للتوأم حسن، بل دخل حسام في مشاكل مع بعض اللاعبين الكبار، مثل الحسن عبدالفتاح وعامر ذيب.

الارتباط بالمصري
حسام حسن مرتبط حاليًا بتدريب فريق المصري البورسعيدي، وسيكون رحيله من الصعب سواء في الفترة الحالية أو مستقبلًا، بعد موافقته على تجديد عقده لمدة موسمين.

وأعلن حسام حسن من قبل، أنه لا يفكر في مغادرة بورسعيد في الفترة الحالية، خاصة بعدما صنع فريقًا رائعًا للمصري، وينافس بقوة على لقب الدوري.

واقعة الرحيل للزمالك
تأتي واقعة رحيل التوأم حسام وإبراهيم حسن عن تدريب منتخب الأردن بطريقة مفاجئة إلى نادي الزمالك المصري، من العقبات التي تهدد عودة التوأم لمنتخب الأردن.

وانتقدت وسائل الإعلام الأردنية، الرحيل المفاجئ للتوأم عن تدريب منتخب الأردن، بل واعتبرها البعض صفعة للإعلام والجماهير التي هاجمت حسام وإبراهيم بشدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com