مصر تسعى للثأر من تشاد في تصفيات مونديال 2018

مصر تسعى للثأر من تشاد في تصفيات مونديال 2018

يسعى المنتخب المصري الأول لكرة القدم لرد اعتباره على ملعبه ووسط جماهيره عندما يستضيف نظيره التشادي غدا الثلاثاء، على استاد برج العرب بالإسكندرية في إياب المرحلة الثانية لتصفيات كأس العالم بروسيا 2018.

وخسر المنتخب المصري بهدف وحيد في مباراة الذهاب التي أقيمت السبت الماضي بملعب إدريس محمد بالعاصمة التشادية انجامينا.

ويدخل المنتخب المصري لقاء الغد محملين بنيران الثأر لهزيمتهم بهدف من منتخب تشاد الذي تغلب عليه المنتخب المصري في التصفيات المؤهلة لبطولة أمم إفريقيا 5-1 على ملعب إدريس محمد ايضا في أيلول/سبتمبر الماضي.

وواصل المنتخب المصري تدريباته بدون راحة عقب عودته من انجامينا ووصوله للإسكندرية أمس، في حين خضعت المجموعة الأساسية التي شاركت في المباراة لجلسات استشفاء للتغلب على الاجهاد والارهاق الناتجين عن السفر وضيق الوقت بين المباراتين.

وعقد الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني للمنتخب المصري جلسة مع لاعبي المنتخب قبل إنطلاق المران الأول أمس على ستاد برج العرب في الإسكندرية لشرح النقاط السلبية التي وقع فيها الفريق في مباراة الذهاب أمام تشاد من اجل تفاديها وتجنب تكرارها في لقاء الاياب.

وشدد كوبر خلال الجلسة على عدم رضاه على مستوى الفريق والأخطاء التي وقع فيها اللاعبون بسبب عدم تنفيذ تعليماته.

وأبدى المدير الفني للمنتخب المصري غضبه الشديد من اللاعبين بسبب عدم تنفيذ التعليمات في المباراة الماضية، مؤكدا أن الفريق خسر مباراة الذهاب بسبب عدم تنفيذ التعليمات فقط والفردية التي ظهرت على الأداء أغلب لاعبي المنتخب.

ويغيب عن صفوف المنتخب المصري في مواجهة تشاد المدافع أحمد دويدار لإصابته بمزق في العضلة الخلفية خرج على اثرها مصابا في لقاء الذهاب وشارك بدلا منه سعد الدين سمير.

ومن المقرر أن يجري كوبر تعديلا في تشكيل الفريق حيث يتوقع ان يبدأ بأحمد الشناوي كحارس مرمى وأمامه قلبي دفاع أحمد حجازي وسعد سمير وفي الجبهة اليمنى عمر جابر واليسرى صبري رحيل وفي منتصف الملعب حسام غالي (او محمد النني ) وطارق حامد وفي الثلث الهجومي مؤمن زكريا وعبد الله السعيد واحمد حسن كوكا كرأس حربة صريح.

ومن جانبه، أكد كوبر في تصريحات صحفية ثقته في قدرة لاعبيه على الفوز في مباراة الاياب بفارق اهداف يمنح الفراعنة التأهل للمرحلة الثالثة (المجموعات) بالتصفيات.

وكانت الجهات الأمنية المصرية قد وافقت على حضور 25 الف مشجع لمباراة المنتخب المصري وتشاد لمؤازرة المنتخب.

في المقابل، يدخل المنتخب التشادي مباراة الغد ويكفيه التعادل بدون أهداف لحجز بطاقة التأهل لذلك فمن المتوقع ان يبدأ المباراة بخطة دفاعية بحتة لتأمين الصعود للدور التالي مستفيدا من فوزه في مباراة الذهاب بهدف نظيف.

ومن جانبه، أكد محمد عمر المدير الفني للمنتخب التشادي في تصريحات صحفية أنه نجح في إزالة الرهبة من لاعبيه تجاه المنتخب المصري وهو ما تسبب في الفوز في مباراة الذهاب.

وأوضح أن منتخب بلاده يدخل لقاء الإياب غدا، وهدفه المنشود الإطاحة بالمنتخب المصري والتأهل للمرحلة الأخيرة للتصفيات.

ويدير المباراة طاقم تحكيم بوروندي بقيادة تري نيكوزيزا كحكم للساحة والمساعدان جان كلوز كمساعد أول وهيرفي كاكونزي كمساعد ثاني ويراقب المباراة من قبل الكاف المراقب السوداني أحمد صالح.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com