رياضة

أبوتريكة يتبرأ من "الإخوان" عقب التحفظ على أمواله
تاريخ النشر: 13 مايو 2015 21:25 GMT
تاريخ التحديث: 13 مايو 2015 21:25 GMT

أبوتريكة يتبرأ من "الإخوان" عقب التحفظ على أمواله

لاعب المنتخب المصري السابق، يخرج عن صمته، ويكشف العديد من المفاجآت في أول حوار صحفي له، بعد التحفظ على أمواله.

+A -A
المصدر: القاهرةـ من كريم محمد

نفى محمد أبوتريكة، لاعب الأهلي والمنتخب المصري السابق، وجود أي علاقة تربطه بجماعة الإخوان المسلمين، أو دعم أي عمليات إرهابية، ضد قوات الجيش والشرطة.

وكانت لجنة حصر وإدارة أموال جماعة الإخوان (حكومية)، قد قررت رفض التظلم المقدم من محمد أبوتريكة، على قرار التحفظ على إحدى الشركات السياحية، الذي يساهم في رأس مالها، وأيدت مصادرة أموال الشركة.

وقال أبوتريكة في حوار مع صحيفة الأهرام المصرية، الخميس: ”لم ولن أدعم جماعة الإخوان، أو أمولهم، ولم أشارك في اعتصامهم في ميداني رابعة والنهضة، ولم أمدهم بالمولدات كما يتردد“.

وأضاف: ”الشركة المقصودة أنشئت في عام 2006، والشخص الذي يدعى أنس محمد عمر، المتهم بتدعيم الإرهاب، كان واحدًا من 6 أشخاص أسسوها، واشتركت معهم في 2013، وتم تغيير اسم الشركة، وخرج منها أنس، وكذلك 4 أشخاص آخرين“.

وأكد النجم المصري المحبوب، أن الشركة المقصودة تعاني مالياً مثلها مثل باقي شركات السياحة، مشيرًا إلى أنه فكر في إغلاقها، لكنه تراجع حرصاً على مستقبل الموظفين.

وتابع: ”الشركة نظمت رحلات عمرة لشهداء الجيش والشرطة، فكيف تدعم جماعة الإخوان الإرهابية ؟“، على حد وصفه.

كما نفى محمد أبوتريكة وجود أي علاقة بينه وبين الرئيس الأسبق محمد مرسي، قائلاً: ”لم ألتق بمرسي، ولم أطالبه بأي مطلب شخصي“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك