3 سيناريوهات تنهي أزمة البث بين الأهلي و“ماسبيرو“

3 سيناريوهات تنهي أزمة البث بين الأهلي و“ماسبيرو“

المصدر: القاهرة– من كريم محمد

على الرغم من قرار النادي الأهلي، بمنع بث لقاء فريقه مع الأسيوطي سبورت، بالدوري الممتاز، نتيجة الخلافات المالية مع التليفزيون المصري، صاحب حقوق بث مباريات الفريق الأحمر، إلا أن الأمر لم ينته بشكل رسمي، والأزمة لم يسدل الستار عليها، كما يتوقع البعض.

الأهلي أصبح يواجه أزمة حادة، بعد أن وصلت مستحقاته لدى ماسبيرو إلى 15 مليون جنيه، بخلاف المستحقات القديمة.

وترصد شبكة ”إرم“ الإخبارية، السيناريوهات المطروحة حالياً على مائدة مجلس إدارة النادي الأهلي، في السطور القادمة.

– سداد دفعة من المستحقات، وحل الأزمة ودياً

يسعى مسؤولو التليفزيون المصري لتهدئة ثورة النادي الأهلي، بسداد دفعة من المستحقات المالية المتأخرة، وهو الأمر الذي يتم التفاوض حوله، خلال الساعات الحالية.

التليفزيون يسعى لإنهاء الأزمة ودياً، إلا أن الأهلي طلب الحصول على مستحقات بث الدور الأول، قبل اللقاء القادم للفريق، أمام المقاولون العرب بالجولة 27 من الدوري.

– فسخ العقد وقبول ”بريزينتيشن“

يدرس مسؤولو الأهلي فكرة فسخ التعاقد مع التليفزيون المصري، بعد أن تلقى النادي عرضاً رسمياً، من أجل بيع حقوق البث، من جانب شركة ”بريزينتيشن“.

الأهلي يدرس هذا العرض، خاصةً أنه أعلى مالياً من باقي مستحقات القلعة الحمراء للتليفزيون المصري، ويبلغ 20 مليون جنيه.

– التصعيد والشكوى لرئاسة الوزراء

يدرس مسؤولو النادي الأهلي، تصعيد الأزمة، لمجلس الوزراء، برئاسة إبراهيم محلب.

ويسعى مجلس القلعة الحمراء، للضغط على ماسبيرو، عن طريق ”محلب“، وذلك لإقناع المسئولين عن التليفزيون المصري، بسداد المستحقات المتأخرة، للنادي الأهلي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com