4 عقبات تهدد بتأجيل الدوري المصري مجدداً

4 عقبات تهدد بتأجيل الدوري المصري مجدداً

المصدر: القاهرة ـ كريم محمد

لم يكن أمراً مفاجئاً أن يعلن اللواء هاني عبد اللطيف، الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية المصرية، عن احتمالات صدور قرار جديد بخصوص عودة مسابقة الدوري.

الكثيرون توقعوا مع تغيير الوزير اللواء محمد إبراهيم، وتعيين اللواء مجدي عبد الغفار بدلاً منه، أن يتأثر مصير الدوري المصري، والذي تحددت عودته يوم 22 مارس الجاري، بعد التوقف عقب وفاة 20 مشجعاً للزمالك قبل لقاء إنبي.

وترصد شبكة ”إرم“ الإخبارية العقبات التي تهدد بتأجيل الدوري المصري مجدداً.. فإلى السطور القادمة:

مجزرة استاد الدفاع الجوي

تبقى مجزرة استاد الدفاع الجوي ، أزمة حادة تواجه عودة مسابقة الدوري.

المجزرة التي راح ضحيتها 19 مشجعاً للزمالك قبل لقاء إنبي بالدروي باتت عقبة أمام عودة الدوري في ظل مطالبة الكثيرين بإلغاء المسابقة على غرار السيناريو الذي حدث عقب وفاة 72 مشجعاً للأهلي بعد لقاء المصري.

مظاهرات الوايت نايتس

تبقى المظاهرات الحاشدة لرابطة أولتراس وايت نايتس في الجامعات والميادين للمطالبة بالقصاص عاملاً مؤثراً في صعوبة اتخاذ قرار الدوري في ظل المخاوف من حدوث أعمال شغب من جانب أعضاء الرابطة.

المؤتمر الاقتصادي

لعب المؤتمر الاقتصادي دوراً كبيراً في تأجيل القرار الأمني بخصوص عودة الدوري خاصة في ظل الانشغال بتأمين الحدث الاقتصادي الكبير في شرم الشيخ.

ويبقى الأمن مشتتاً في ظل كثرة الانفجارات والأعمال التخريبية والإرهابية في شوارع القاهرة.

صراعات الأهلي والزمالك

لعبت الخلافات الحادة بين الأهلي والزمالك دوراً كبيراً في مخاوف الأمن من إعادة الدوري.

الخلافات اشتعلت لدرجة الحرب الإعلامية الشرسة بين الأهلي والزمالك وإدارتي الناديين وهو ما يهدد بفتنة بين جماهير القطبين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة