أسباب فشل مفاوضات ”رينار“ مع الفراعنة

أسباب فشل مفاوضات ”رينار“ مع الفراعنة

المصدر: إرم - يوسف هجرس

”المال ليس كل شئ“، هكذا رد الفرنسي هيرفي رينار، المدير الفني الحالي لمنتخب كوت ديفوار، على سبب فشل مفاوضاته مع ”الفراعنة“، مع اعترافه بأن الاتحاد المصري قدم عرضاً مغرياً له، يبلغ 3 أضعاف الراتب الحالي.

وترصد شبكة ”إرم“ الإخبارية، الأسباب الحقيقة لفشل المفاوضات التي دارت بين اتحاد الكرة و“رينار“، في السطور القادمة.

– الجهاز المعاون

اشترط ”رينار“ تعيين 3 مساعدين له من فرنسا، في الجهاز الفني لمنتخب مصري، وهو الأمر الذي قوبل بالرفض من جانب مسئولي اتحاد الكرة، لارتفاع التكلفة المالية للجهاز الفني الجديد.

وتمسك المدرب الفرنسي بالمعاونين الثلاثة له في الجهاز الجديد، حيث أكد لاتحاد الكرة المصري عدم قدرته على العمل بدونهم، ولابد من تواجدهم معه.

– الشرط الجزائي

تمسك ”رينار“ بوضع شرط جزائي في عقده، للسماح له بالرحيل في أي وقت، مع سداد مبلغ مالي معين.

وحاول مجلس إدارة ”الجبلاية“ إقناع المدرب الفرنسي بالتنازل عن بند الشرط الجزائي في التعاقد، إلا أنه رفض نهائياً، وصمم على وجوده في العقد.

انقسام في ”الجبلاية“

وجاء الانقسام بين أعضاء مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، حول اختيار المدير الفني الجديد، من أهم الأسباب التي ساهمت في فشل المفاوضات مع هيرفي رينار.

ويتزعم بعض الأعضاء في ”الجبلاية“ فكرة اختيار حسن شحاتة، كمدير فني للفراعنة، فيما أبدى آخرون رغبتهم في تولي حسام البدري، المسئولية الفنية للمنتخب الوطني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة