22 قتيلا بمواجهات بين الأمن ومشجعي الزمالك

مجموعات من رابطة مشجعي الزمالك "الوايت نايتس" حاولت دخول استاد الدفاع الجوي دون حوزتهم للتذاكر ما أدى إلى وقوع اشتباكات بينهم وبين قوات الأمن.

القاهرة – سقط 22 قتيلاً في اشتباكات بين الأمن المصري ومشجعين لفريق الزمالك خلال المواجهات التي وقعت أمام استاد الدفاع الجوي قبل بداية لقاء الزمالك وإنبي ضمن منافسات الدوري المصري.

وقال النائب العام المصري هشام بركات النائب العام إنه “ أمر بانتقال فريق من رؤساء النيابة العامة بنيابة شرق القاهرة لمناظرة جثث المتوفين بمشرحة زينهم (وسط القاهرة) ومعاينة آثار الاشتباكات والعنف أمام استاد الدفاع الجوي وانتقال فريق من أعضاء النيابة العامة لسؤال المصابين بالمستشفيات“.

وأشار النائب العام في بيان نقله التلفزيون الرسمي الحكومي أن ”الاعداد المبدئية 22 متوفى وصلت جثثهم للمشرحة- حتى الآن ”.

ولم يوضح البيان ذاته سبب الوفاة غير أنه أوضح أن ”النيابة العامة أمرت ندب الطب الشرعي لتشريح الجثامين وبيان ما بها من إصابات وتحديد أسباب الوفاة وصرحت بدفن الجثامين عقب ذلك وتكليف الإدارة العامة لمباحث القاهرة لإجراء التحريات بشأن ملابسات الأحداث توصلا لمرتكبيها وضبطهم وعرضهم على النيابة العامة لاستجوابهم ”.

بينما أعلنت رابطة مشجعي الزمالك ”الوايت نايتس“ عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك ، عن ”ارتفاع عدد الشهداء إلى 22 حالة حتى الآن (الساعة 22:00 ت : غ) “ دون الحديث عن مصابين، وأرفقت كشفا بأسمائهم .

وسودت رابطة مشجعي الزمالك صفحتها الرسمية باللون الأسود، ونقلت صورا قالت إنها للضحايا، والتي لم يتسن التأكد من صحتها.

وعقد مجلس الوزراء المصري برئاسة إبراهيم محلب اجتماعا طارئا مساء الأحد، بحضور وزراء الصحة والداخلية والشباب لبحث تلك الأحداث، بحسب ما نقله التلفزيون المصري الحكومي.

وفي أحدث بيان لها، قالت وزارة الداخلية المصرية إنه ”في الساعة السادسة مساءً (16:00 ت.غ) تزايدت أعداد الجماهير خارج الاستاد من غير حاملي التذاكر وفاقت أعدادهم 10 آلاف تدافعوا لاقتحام بوابات الاستاد وتسلق أسواره في محاولة منهم للدخول، أصيب على إثرها عشرات منهم نتيجة شدة التدافع تم نقلهم للمستشفيات القريبة“.

وأضافت الوزارة إن الشرطة ”قامت بتفريق الجماهير، حيث توجهوا إلى الطريق المؤدي إلى الاستاد وقاموا بتعطيل حركة المرور في الاتجاهين وإيقاف الحافلة التي تقل لاعبي فريق نادي الزمالك ومنعه من الوصول إلى الاستاد وإضرام النيران في إحدى سيارات الشرطة وتم تفريقهم وتأمين وصول اللاعبين والجهاز الفني لأرض الملعب“.

وحول وجود حالات وفاة بين المشجعين مضت الوزارة :“ تبلغ بحدوث حالات وفاة لعدد من المصابين نتيجة التدافع وتم إخطار النيابة العامة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com