“إرم” ترصد غضب المصريين بعد الخسارة من تونس

أثارت خسارة المنتخب المصري أمام المنتخب التونسي بثلاث أهداف مقابل هدف واحد وخروج مصر من التصفيات المؤهلة لكأس أفريقيا للمرة الثالثة علي التوالي غضب الجمهوري المصري.

حيث أكد المشجعون -في تصريحات لشبكة “إرم” الإخبارية- أن المباراة أظهرت الفرق الكبير بين فريق تونس حيث ظهرت كفرقة قوية ولديها لياقة البدنية وفنيات وروح عالية, في حين كان لاعبين مصر لا حول لهم ولا قوة.

وأضاف الجمهور المصري الغاضب أن شوقي غريب لا يصلح كمدير فني للمنتخب وكان يكفيه منصب مدرب مساعد, لافتين الي أنه كان يجب أن يترك ادارة المتخب بعد مباراتي بتسوانا خلال الجولتين الثالثة والرابعة من تصفيات أمم أفريقيا.

وأكد الجمهور أن لاعبي منتخب مصر لم يعد لديهم أي روح جماعية ويلعبون بشكل فردي دون انسجام, مشيرون الي أن التشكيل كان سيء للغاية وتم الاستعانة بعدة لاعبين سيئين للغاية مثل خالد قمر وحسام غالي.